الجعفري يعد بنقل المعونات قريباً عبر مطار حلب الدولي

مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة يقول إن الحكومة السورية سمحت لقافلة المساعدات الطبية التابعة لمنظمة الصحة العالمية العالقة في الجانب العراقي بالدخول إلى الأراضي السورية عبر معبر القائم،ـ البوكمال.

  • الجعفري يعد بنقل المعونات قريباً عبر مطار حلب الدولي
    الجعفري يؤكد أن العمليات العسكرية ستستمر حتى تأمين إعادة فتح مطار حلب

بعد تحرير معرة النعمان والإقتراب من إدلب، عقد مجلس الأمن الدولي جلستين متتاليتين تتعلقان بالوضع الإنساني في سوريا وسير العملية السياسية.

تحذيرات كثيرة وجهت خلال الجلسة حيال الوضع الإنساني المتدهور في سوريا، من بينها تحذير وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك الذي أكّد على ضرورة وقف القتال فوراً من قبل كل الأطراف في منطقة خفض التصعيد، إدلب. 

من جهتها، لفتت نائبة مندوبة الولايات المتحدة تشيريث نورمان تشاليت إلى أن الحكومة السورية "مصممة على فرض حل عسكري للنزاع بدلًا من السياسي، وإثباتاً لذلك يكفي أن ننظر إى تشريد 350 ألف نسمة على يد النظام وروسيا من إدلب في غارات عشوائية تشن ضد المدنيين".
وبمادرة استثنائية وعد مندوب سوريا بشار الجعفري لدى الأمم المتحدة بنقل المعونات قريباً عبر مطار حلب الدولي بعد تحرير أريحا وسراقب بدلاً من إدخالها عبر الحدود التركية. 

كما أعلن أن الحكومة السورية سمحت لقافلة المساعدات الطبية التابعة لمنظمة الصحة العالمية العالقة في الجانب العراقي بالدخول إلى الأراضي السورية عبر معبر القائم،ـ البوكمال.

وفي الجلسة السياسية أثنت مساعدة المبعوث الدولي إلى سوريا على تعاون الحكومة السورية بالمفاوضات الجارية في دمشق، لكنها شددت على أهمية التهدئة العسكرية أولاً. 
كما توقعت عقد لجنة تبادل الموقوفين إجتماعاً في وقت قريب، داعيةً إلى حلول بتعاون دولي سوري بأسلوب خطوة خطوة.