مصر والسودان وإثيوبيا تتوصل لاتفاق بشأن "سد النهضة"

توصلت مصر والسودان وإثيوبيا، إلى اتفاق بشأن وضع جدول يتضمن خطة ملء سد النهضة على مراحل، ووزراء خارجية الدول الـ3 كلفوا اللجان الفنية والقانونية بمواصلة الاجتماعات في واشنطن لوضع الصياغات النهائية للاتفاق.

  • مصر والسودان وإثيوبيا تتوصل لاتفاق بشأن "سد النهضة"
    كلّف وزراء خارجية الدول الـ3 اللجان الفنية والقانونية بمواصلة الاجتماعات في واشنطن

أكد وزراء خارجية مصر والسودان وإثيوبيا، التوصل إلى اتفاق يتضمن خطة ملء "سدة النهضة" ومراحلها، وكذلك آليات التعامل مع مشاكل الجفاف.

وأشار الوزراء الثلاثة في بيان، إلى أنهم وفي الجولة الأخيرة اتفقوا، على أهمية الانتهاء من المفاوضات والتوصل إلى اتفاق حول آلية تشغيل "سد النهضة" خلال الظروف الهيدرولوجية العادية.

كما تحدث البيان عن الاتفاق حول آلية التنسيق لمراقبة ومتابعة تنفيذ الاتفاق، وتبادل البيانات والمعلومات، وآلية فض المنازعات، فضلاً عن تناول مواضيع أمان السد وإتمام الدراسات الخاصة بالآثار البيئية والاجتماعية له.

وكلّف الوزراء، اللجان الفنية والقانونية بمواصلة الاجتماعات في واشنطن من أجل وضع الصياغات النهائية للاتفاق، على أن يجتمع مجددا وزراء الخارجية والموارد المائية بالدول الثلاث في واشنطن يومي 12و13 شباط/فبراير 2020، من أجل إقرار الصيغة النهائية للاتفاق تمهيداً
لتوقيعه بنهاية الشهر المقبل.

وعلى خطٍّ موازٍ، أعربت القاهرة عن "تقديرها للدور الذي اضطلعت به الإدارة الأميركية والرئيس دونالد ترامب من أجل التوصل إلى اتفاق شامل وعادل ومتوازن يحقق مصالح الدول الثلاث".

واعتبرت أن هذا "الموضوع الحيوي له تأثير على المنطقة برمتها وبالأخص الشعب المصري الذي يمثل نهر النيل بالنسبة له شريان الحياة".

وشارك في المفاوضات الأخيرة وزراء الخارجية والموارد المائية في البلدان الثلاثة برعاية الولايات المتحدة، والبنك الدولي، حيث عقدت جولتها الأخيرة في واشنطن واستمرت 4 أيام.