الأمن المغربي يفكك خلية تابعة لتنظيم داعش الإرهابي

وزارة الداخلية المغربية تعلن عن تفكيك خليةٍ إرهابيةٍ تابعةٍ لتنظيم داعش تتألّف من 6 عناصر كانوا يخطّطون للقيام بأعمالٍ إرهابيةٍ داخل المغرب تمهيداً لإعلان ولايةٍ تابعةٍ لداعش.

  • الأمن المغربي يفكك خلية تابعة لتنظيم داعش الإرهابي
    أفراد الخلية كانوا قد خطّطوا للقيام بأعمالٍ إرهابيةٍ داخل المغرب (أرشيف)

تمكّن الأمن المغربي من تفكيك خليّة إرهابيةٍ، في مدينة الدار البيضاء، تابعة لتنظيم داعش واعتقال عناصرها الـ6، وذلك في إطار "استمرار الجهود لرصد الشبكات الإرهابية التي تستهدف أمن واستقرار المغرب".

وأشارت وزارة الداخلية في بيانها اليوم الثلاثاء إلى أنّ المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني حصل على "معلوماتٍ استخباراتيةٍ دقيقةٍ" مكّنته من إلقاء القبض على عناصر الخلية الإرهابية المتطرّفين. 

في السياق نفسه، أكّدت الأبحاث الأولية أنّ أفراد هذه الخلية الموالين لتنظيم داعش الإرهابي؛ كانوا قد خطّطوا للقيام بأعمالٍ إرهابيةٍ داخل المغرب، تمهيداً لإعلان ولايةٍ تابعةٍ لداعش.

كذلك لفت بيان الداخلية المغربية إلى أنّ المتهمين موقوفين تحت تدابير الحراسة النظريّة للتحقيق معهم بإشراف النيابة العامة المختصة، علماً أنّ التحريات متواصلة لتوقيف الشركاء المشتبه بتورّطهم في هذه الخليّة الإرهابية.

تجدر الإشارة إلى أنّ هذه العملية هي الأولى من نوعها هذا العام، علماً أنّ السلطات المغربية أعلنت العام الماضي عن تفكيك حوالى 14 خلية كانت تعدّ لارتكاب أعمالٍ إجراميةٍ تستهدف أمن البلاد.