قوات الاحتلال تقتحم الأقصى والمصلون يتصدون لها

الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المصلين الفلسطينيين في منطقة باب حطة، والمصلون يردون على الاعتداءات الإسرائيلية في مسيرات خارج المسجد مرددين هتافات مناصرة للأقصى.

  • قوات الاحتلال تقتحم الأقصى والمصلون يتصدون لها
    المصلون يؤدون صلاة الفجر في الأقصى

اعتدت قوات الاحتلال على المصلين الفلسطينيين في منطقة باب حطة أحد أبواب المسجد الاقصى من الجهة الخارجية، واقتحمت قوات الاحتلال الأقصى وانتشرت في بعض الأماكن خصوصاً في ساحة المصلى المرواني وعند مدخل سطح الصخرة، كما اعتدت بالضرب على المصلين. وانطلق المصلون رداً على الاعتداءات الإسرائيلية في مسيرات خارج المسجد مرددين هتافات مناصرة للأقصى.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت ليل الخميس/ الجمعة، باحات المسجد الأقصى، وخلال تواجد عدد من الفلسطينيين في طريق المجاهدين "بين بابي حطة والاسباط"، لاحقتهم قوات الاحتلال واعتدت عليهم بالضرب المبرح وحررت بعض المخالفات لهم. 

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت الأربعاء حي الطيرة في رام الله وتعتقل الأسير المحرر محمد حناتشة. وجيش الاحتلال ييلغ عائلة بهدم منزلها للاشتباه في تنفيذ ابنها هجوماً بالقرب من مستوطنة دوليف في الضفة الغربية.