هنية إلى موسكو الشهر المقبل للتباحث حول "صفقة القرن"

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس سيزور العاصمة الروسية الشهر المقبل تلبية لدعوة الخارجية الروسية، ومصادر موثوقة تؤكّد للميادين أن من بين القضايا التي ستبحث في موسكو تطبيع العلاقات بين حركة حماس وسوريا.

  • هنية إلى موسكو الشهر المقبل للتباحث حول "صفقة القرن"
    إسماعيل هنية يحضر اجتماعاً مع المراسلين في فندق المتحف في مدينة غزة في كانون الثاني/يونيو 2019 (أ ف ب).

نقل مراسل الميادين عن مصادر في حركة حماس أن رئيس المكتب السياسي للحركة اسماعيل هنية سيزور العاصمة الروسية موسكو على رأس وفد كبير في الأول من آذار/مارس المقبل. وبحسب المصادر، فإن هذه الزيارة تأتي تلبية لدعوة من وزارة الخارجية الروسية لإجراء مباحثات بين الطرفين حول تداعيات إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب ما سُمي بـ "صفقة القرن".

وسيبحث الوفد الفلسطيني مع القيادة الروسية القضايا المتعلقة بوحدة الصف الفلسطيني، بما في ذلك عقد جولة جديدة من المباحثات في موسكو بمشاركة كافة الفصائل الفلسطينية، كما سيتبادل الطرفان وجهات النظر إزاء الوضع في منطقة الشرق الأوسط عامة مع التركيز على الشأن السوري. وعلم مراسل الميادين من مصادر موثوقة أن من بين القضايا التي ستبحث في موسكو تطبيع العلاقات بين حركة حماس وسوريا.

وكان من المقرر أن يزور هنية موسكو في 15 كانون الثاني/يناير من العام الماضي، إلا أن الزيارة أرجئت آنذاك بسبب الجدول المزدحم لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وفي إطار التحضير لهذه الزيارة، أجرى نائب وزير الخارجية الممثل الخاص للرئيس الروسي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا ميخائيل بوغدانوف أمس الأول لقاء مع عدد من قادة حماس، تمّ خلاله أيضاً تباحث المستجدات على الساحتين الفلسطينية والشرق أوسطية.

وكان مبعوث الرئيس الروسي إلى شؤون الشرق الأوسط ومساعد وزير الخارجية في حكومة موسكو ميخائيل بوغدانوف، أعلن عن قمة ثلاثية مرتقبة بداية أذار/ مارس المقبل في طهران، بين روسيا وإيران وتركيا لمناقشة الأزمة السورية.