إسقاط 3 مسيّرات تركية... وإغلاق المجال الجوي فوق إدلب لكل أنواع الطائرات

الجيش السوري يسقط طائرة 3 مسيّرات تركية فوق سراقب في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، ويعلن إغلاق المجال الجوي لكل أنواع الطائرات فوق المنطقة الشمالية الغربية وخاصة فوق إدلب.

  • إسقاط 3 مسيّرات تركية... وإغلاق المجال الجوي فوق إدلب لكل أنواع الطائرات
    إسقاط 3 مسيّرات تركية... وإغلاق المجال الجوي فوق إدلب لكل أنواع الطائرات

أسقط الجيش السوري اليوم الأحد 3 طائرات مسيّرة تركية فوق سراقب في ريف إدلب الجنوبي الشرقي. 

وأعلنت القيادة العامة للجيش السوري إغلاق المجال الجوي لكل أنواع الطائرات فوق المنطقة الشمالية الغربية وخاصة فوق إدلب، محذّرة من أنه "سيتم التعامل مع أي طائرة تخترق المجال الجوي السوري على أنها معادية ويجب اسقاطها"، بحسب ما أكدت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا.

ونفت "سانا" ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن إسقاط طائرة حربية سورية، مؤكدة أن ما تمّ إسقاطه هو طائرة مسيرة تركية دخلت الأجواء السورية.

وأفادت الوكالة بأن الدفاعات الجوية تصدت لطائرات مسيرة معادية في أجواء مدينة حماة.

من جانبها، ذكرت قناة "الإخبارية" السورية أن المضادات الأرضية تصدت لطائرات مسيرة تركية في محيط مطار حماة العسكري.

هذا وقال مصدر عسكري سوري إن "القوات التركية تستمر بتنفيذ أعمال عدوانية ضد القوات المسلحة السورية العاملة في محافظة إدلب وما حولها، سواء باستهداف مواقع الجنود السوريين الذين يواجهون الإرهابيين بشكل مباشر، أو عبر تقديم جميع أنواع الدعم للتنظيمات المسلحة المصنفة على لائحة الإرهاب وفق القانون الدولي".

وأكد المصدر نفسه أن "هذه الأعمال العدوانية التركية المتكررة لن تنجح في إنقاذ الإرهابيين من ضربات الجيش السوري، وهي تثبت تنصل النظام التركي من جميع الاتفاقات السابقة بما في ذلك اتفاق سوتشي".

ونفذت المقاتلات التركية فجر يوم أمس السبت عدة غارات على مواقع الجيش السوري وحلفائه في منطقة الزربة بريف حلب، بالتزامن مع قصف مدفعي، حيث حاولت المجموعات المسلحة استغلال القصف التركي لإعادة تجميع قواتها لمهاجمة المناطق المحررة في ريف حلب.

كما ارتفع عدد قتلى الجيش التركي الذين سقطوا بقصف جوي استهدف رتلاً لهم في جبل الزاوية في إدلب يوم الجمعة، إلى 36.