حرس الثورة الإيراني: لدينا الإمكانيات والقدرة على مواجهة فيروس كورونا

"حرس الثورة الإيراني" يؤكد في بيان أنه يقف إلى جانب الشعب الإيراني للوقاية ومكافحة فيروس كورونا، إلى أن يعود الوضع إلى ما كان عليه قبل انتشار الفيروس.

  • حرس الثورة الإيراني: لدينا الإمكانيات والقدرة على مواجهة فيروس كورونا
    "حرس الثورة": سنكافح "كورونا" في البلاد إلى أن تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه

أكد "حرس الثورة الإيراني" أنه "على الرغم من الحرب النفسية التي يديرها إعلام العدو مستهدفاً فيها الجمهورية الإسلامية، إلا أن جميع المؤسسات الدولية أقرّت بإمكانيات إيران وقدرتها على مواجهة فيروس كورونا المنتشر في بعض الدول".

وأشار "حرس الثورة" في بيان له اليوم الأحد إلى أنه "ضمن الظروف الحالية ومع مواجهة 50 دولة في العالم لفيروس كورونا سيوظف حرس الثورة تجربته في الحرب الميكروبية، والقصف الكيمائي في مواجهة كورونا". 

وكشف البيان أن "حرس الثورة أنشأ مقراً له للوقاية ومكافحة فيروس كورونا بالتعاون مع وزارة الصحة، ومؤسسات أخرى"، معلناً جهوزيته الكاملة لتقديم جميع خدماته في المستشفيات الثابتة والمتنقلة ومراكز العلاج.

كما أكد أنه كما كان في كل المحن والكوارث دائماً إلى جانب الشعب الإيراني، بوصفه مؤسسة شعبية وجزء من المجتمع المؤمن والثوري الإيراني، "نقف اليوم أيضاً في مكافحة كورونا، حتى أن تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه"، وفق بيان "حرس الثورة".

وزارة الصحة الإيرانية، أعلنت اليوم أن عدد المصابين بفيروس كورونا بلغ 978 و 54 حالة وفاة بالفيروس.

هذا وكان المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهانبور، أكد أمس السبت أنه بحسب أرقام منظمة الصحة العالمية، فإن إيران نجحت بمعالجة أكبر عدد من المصابين بفيروس كورونا بعد الصين. 

وكانت وزارة قد أعلنت  تسجيل 205 حالات جديدةٍ مصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، مشيرة إلى أنّ الحالات التي أصيبت بالفيروس تماثلت للشفاء، وبلغت 123 حالة.