في أقل من عام.. انطلاق ثالت انتخابات تشريعية في "إسرائيل"

توقعت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن تحقق القائمة المشتركة إنجازاً غير مسبوق في الانتخابات، مشيرةً إلى أن نسبة التصويت لدى الجمهور العربي وناخبي الليكود ستكون "بيضة القبان".

  • في أقل من عام.. انطلاق ثالت انتخابات تشريعية في "إسرائيل"
    تخوض الانتخابات هذه المرة 29 قائمة بعد انسحاب عدد من القوائم الصغيرة

تستمر عمليات الاقتراع في الانتخابات الإسرائيلية لاختيار أعضاء الكنيست للمرة الثالثة خلال عام، فيما قرر الاحتلال إغلاق الضفة الغربية ومعابر قطاع غزة بالتزامن معها .

ويوم أمس الأحد، تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن فشل التكتلات السياسية في "إسرائيل" في تشكيل ائتلاف حكومي، الأمر الذي أدى إلى إجراء الانتخابات ثلاث مرات في عام واحد.

وتخوض الانتخابات هذه المرة 29 قائمة بعد انسحاب عدد من القوائم الصغيرة، وهو عدد القوائم الأدنى منذ سنوات طويلة، إن لم يكن الأدنى في تاريخ الانتخابات الإسرائيلية، وفق وسائل الإعلام.

وفي ضوء انتشار فيروس كورونا، أوضحت وزارة الصحّة الإسرائيلية أن 5630 إسرائيلياً قابعون في الحجر الصحّي، وسيصوتون في صناديق اقتراع خاصة.

كما توقعت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن تحقق القائمة المشتركة إنجازاً غير مسبوق في الانتخابات، مشيرةً إلى أنّ نسبة التصويت لدى الجمهور العربي وناخبي الليكود ستكون "بيضة القبان".

بدوره، قال رئيس القائمة المشتركة أيمن عودة إن الانتخابات الإسرائيلية اليوم مصيريةـ، داعياً إلى التصويت بكثافة من أجل إسقاط نتنياهو.

وفي مقابلة مع الميادين ضمن برنامج "خلف الجدار"، قال عودة إن نتنياهو يعلم أنه لا يمكن أن يكون رئيساً للحكومة بوجود قائمة مشتركة قوية.