بومبيو يهاجم تقرير مفوض حقوق الإنسان حول المستوطنات الإسرائيلية: يهدف إلى عزل حليفتنا

وزير خارجية أميركا مايك بومبيو يدعو إلى عدم نشر قاعدة بيانات المفوض السامي لحقوق الإنسان للشركات العاملة في المستوطنات الإسرائيلية.

  • بومبيو يهاجم تقرير مفوض حقوق الإنسان حول المستوطنات الإسرائيلية: يهدف إلى عزل حليفتنا
    بومبيو: الولايات المتحدة لم ولن توفر أي معلومات لمكتب المفوض السامي الأممي

عبّر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، عن غضبه من تقرير المفوض السامي لحقوق الإنسان، لنشره قائمة الشركات العاملة في المستوطنات الإسرائيلية، معتبراً أنه يهدف إلى عزل "إسرائيل".

وفي تغريدة على حسابه في "تويتر"، قال بومبيو اليوم الثلاثاء: "ندعو الدول الأعضاء إلى الانضمام إلينا في نبذ نشر قاعدة بيانات المفوض السامي لحقوق الإنسان للشركات العاملة في المناطق الخاضعة لسيطرة إسرائيل، ومعارضة أي توسيع لولايته"، مضيفاً: "سوف نقف بحزم إلى جانب شركاتنا، وكذلك إلى جانب حليفتنا".

كما أشار بومبيو إلى أن الولايات المتحدة "لم ولن توفر أي معلومات لمكتب المفوض السامي الأممي، وتدعم عمل الشركات الأميركية المدرجة"، مناشداً كل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الانضمام إلى واشنطن في "رفض تلك الجهود".

ولفت الوزير الأميركي إلى أن المساعي الرامية إلى عزل "إسرائيل" تسير بعكس الجهود الأميركية "لبلورة ظروف تهيئ للمضي في مفاوضات إسرائيلية - فلسطينية، والتي من شأنها إنجاز سلام شامل ودائم"، على حد تعبيره.

وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان قد نشرت الشهر الماضي وثيقة تظهر أسماء 112 شركة تعمل خلافاً للقانون في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ووصفت تل أبيب اللائحة بـ"السوداء"، فيما رحب المجلس الوطني الفلسطيني بإصدار قائمة بالشركات الداعمة للاستيطان، ووضعها في إطار محاصرة النشاط الاستيطاني الإسرائيلي في فلسطين ورفضه.