رئيس الوزراء الفلسطيني عن نتائج الانتخابات الأولية: "إسرائيل" أصبحت أكثر يمينية

رئيس الوزراء الفلسطيني يقول إن نتائج انتخابات الكنيست الإسرائيلي تدل على أن المرحلة المقبلة فيها تحديات بارتفاع وتيرة الاستيطان والتوسع الاستيطاني، وضم الأغوار، وتحويل المدن والقرى الفلسطينية إلى "بانتوستانات".

  • رئيس الوزراء الفلسطيني عن نتائج الانتخابات الأولية: "إسرائيل" أصبحت أكثر يمينية
    اشتية: الائتلاف الذي قد يتشكل في انتخابات الكنيست هو ائتلاف لضم الأراضي الفلسطينية.

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية إن "هناك ترجيحات إعلامية تشير إلى عودة بنيامين نتنياهو إلى الحكم".

وأوضح اشتية في مستهل الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء التي عقدت في مدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، أن "هذا الأمر يدل على أن المجتمع الإسرائيلي يزداد يمينية، وأن الائتلاف الذي قد يتشكل هو ائتلاف لضم الأراضي الفلسطينية والاعتداء على الشعب الفلسطيني".

وأكد أن "المرحلة المقبلة فيها تحديات بارتفاع وتيرة الاستيطان والتوسّع الاستيطاني، وضم الأغوار، وتحويل المدن والقرى الفلسطينية إلى "بانتوستانات"، كما سيستمر الائتلاف بقرصنة أموالنا بشكل أو بآخر". 

وتظهر النتائج غير النهائية للانتخابات الإسرائيلية تقدم معسكر اليمين برئاسة بنيامين نتنياهو على المعسكر المؤيد لرئيس حزب "أزرق أبيض" بني غانتس، مع ما يعنيه ذلك من صعود أسهم رئيس حزب "الليكود" نتنياهو لتأليف الحكومة المقبلة.

وأشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أنه "بعد فرز 97% من الأصوات، النتيجة هي 59 مقعداً لليمين، و54 للوسط واليسار، و7 مقاعد لإسرائيل بيتنا".

وفي سياق آخر، أشار اشتية إلى تقرير وزيرة الصحة الذي يؤكد أن فلسطين ما زالت خالية من المصابين بفيروس كورونا، مشدداً على أن الجاهزية على أعلى ما يكون في هذا الجانب.