الرئاسة المصرية: أميركا ستواصل الجهود للتوصل إلى اتفاق بشأن سد النهضة

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يبلغ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اتصال هاتفي بأن واشنطن ستواصل "الجهود‭‭‭ ‬‬‬الدؤوبة" للتوصل إلى اتفاق بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الإثيوبي.

  • الرئاسة المصرية: أميركا ستواصل الجهود للتوصل إلى اتفاق بشأن سد النهضة
    الرئاسة المصرية تنقل عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سعي واشنطن للتوصل إلى اتفاق بشأن سد النهضة

قالت الرئاسة المصرية إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أبلغ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اتصال هاتفي، اليوم الثلاثاء، بأن واشنطن ستواصل "الجهود‭‭‭ ‬‬‬الدؤوبة" للتوصل إلى اتفاق بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الإثيوبي.

وكان من المتوقع أن توقّع الدول الثلاث على اتفاق في واشنطن، الأسبوع الماضي، بشأن ملء وتشغيل سد النهضة الذي تبلغ تكلفته أربعة مليارات دولار، لكن إثيوبيا تخلّفت عن الاجتماع، ووقّعت مصر فقط عليه بالأحرف الأولى. 

وقد اختتمت في 14 شباط/ فبراير الماضي مفاوضات سد النهضة بين وزراء الخارجية والري في مصر والسودان وإثيوبيا، والتي تمت برعاية وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشن، وبحضور ممثلي البنك الدولي، في العاصمة الأميركية واشنطن.

وأعلن فيها الجانب الأميركي أنه سيشارك البنك الدولي في بلورة الاتفاق في صورته النهائية وعرضه على الدول الثلاث، وذلك للانتهاء من الاتفاق وتوقيعه قبل نهاية شهر شباط/ فبراير الماضي.