نعومكن يرجح أن تقبل تركيا ببسط الجيش السوري سيطرته على إدلب

المنسق الروسي للمفاوضات بين الأطراف السورية في موسكو وجنيف، فيتالي نعومكن، يرجح أن تقبل تركيا ببسط الجيش السوري سيطرته على إدلب، ويؤكد أن إمكانية عودة اللاجئين إلى ديارهم في إدلب، من نتائج اتفاق الرئيسين الروسي-التركي.

  • نعومكن يرجح أن تقبل تركيا ببسط الجيش السوري سيطرته على إدلب
    نعومكن: الجيش السوري حقق أهدافه في إدلب

رجّح المنسق الروسي للمفاوضات بين الأطراف السورية في موسكو وجنيف، فيتالي نعومكن، أن تسحب تركيا قواتها من إدلب، وتقبل ببسط الجيش السوري سيطرته.

وفي معرض تعليقه عن المذكرة الروسية-التركية التي وقّعها الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان، مساء اليوم، أكد نعومكن لوكالة "أنترفكس" الروسية، أن الجيش السوري حقق أهدافه في إدلب بإنهاء سيطرة المسلحين على طريقي M4 و M5.

وتابع:  "من نتائج اتفاق بوتين وإدوغان إمكانية عودة اللاجئين إلى ديارهم في إدلب". 

ووقع بوتين وإردوغان مذكرة تفاهم حول إدلب ضمنت وقف إطلاق النار بدءاً من منتصف هذه الليلة، وإنشاء ممر آمن بطول 12 كيلومتراً على طول الطريق السريع M4، وذلك عقب قمة مشتركة عقدها الطرفان لبحث التطورات الأخيرة في إدلب السورية. 

إضافةً إلى ذلك، تم الاتفاق على أنه في 15 آذار/مارس الجاري، "سيتم تسيير دوريات روسية تركية مشتركة على طول الطريق السريع M4 من قرية طرمبة على بعد كيلومترين إلى الغرب من سراقب إلى قرية عين الهبر".