عناصر من الجيش السوري وأهالي قرية الكوزلية يعترضون رتلاً أميركياً

عناصر من الجيش السوري وأهالي قرية الكوزلية يتصدون لرتل أميركي ويجبرونه على المغادرة.

  • عناصر من الجيش السوري وأهالي قرية الكوزلية يعترضون رتلاً أميركياً
    الجيش السوري آزر أهالي قرية الكوزلية في تصديهم للرتل الأميركي (أرشيف)

تصدى عناصر من الجيش السوري وأهالي قرية الكوزلية غرب بلدة تل تمر شمال الحسكة لرتل من قوات الاحتلال الأميركي حاول الدخول إلى القرية وأجبروه على المغادرة والعودة.

وذكرت الوكالة السورية للأنباء سانا، أن الرتل الذي يضم 7 مدرعات عسكرية أميركية حاول الدخول إلى القرية، فقام الأهالي بالتصدي له ورشقه بالحجارة بمؤازرة عناصر الجيش، وتم منعه من التقدم وإجباره على العودة من حيث أتى.

وقد حصل حادث مماثل أول أمس في قرية رميلان الباشا التابعة لريف منطقة رميلان إذ قام الأهالي بقذف مدرعات الاحتلال الأميركي بالحجارة عند مرورها من القرية.

ويذكر أنه في منتصف شباط/فبراير المنصرم، اشتبك أهالي قريتي خربة عمو وحامو شرق مدينة القامشلي مع جنود الاحتلال الأميركي ومنعوهم بمؤازرة من الجيش من المرور، وأعطبوا 4 مدرعات، في حين سارعت قوات الاحتلال لاستقدام تعزيزات عسكرية للمكان تضم 5 مدرعات أخرى لسحب آلياتها المعطوبة وإجلاء عناصرها.