استطلاع: انسحاب المرشحة الأميركية إليزابيث وارن يصبّ في مصلحة جو بايدن

يظهر استطلاع للرأي أجرته رويترز/ إيبسوس أن 47% من الديمقراطيين والمستقلين المسجلة أسماؤهم، قالوا إنهم سيصوتون للمرشح جو بايدن إذا أجريت انتخابات الترشيح في ولايتهم.

  • استطلاع: انسحاب المرشحة الأميركية إليزابيث وارن يصبّ في مصلحة جو بايدن
    انسحاب المرشحة إليزابيث وارن من سباق الحزب الديمقراطي لخوض انتخابات الرئاسة الأميركية.

أظهر استطلاع للرأي أجرته "رويترز/ إيبسوس" أن انسحاب المرشحة إليزابيث وارن من سباق الحزب الديمقراطي الأميركي لخوض انتخابات الرئاسة يصبّ في مصلحة المرشح جو بايدن أكثر من خصمه بيرني ساندرز.

وأظهر الاستطلاع أن 47% من الديمقراطيين والمستقلين المسجلة أسماؤهم، قالوا إنهم سيصوتون لبايدن إذا أجريت انتخابات الترشيح في ولايتهم، ما يمثل ارتفاعاً بسبع نقاط عن استطلاع مشابه أُجري قبل أن تعلق وارن حملتها الانتخابية.

وذكر الاستطلاع أن 30% من المشاركين سيصوّتون لبيرني ساندرز، عضو مجلس الشيوخ عن ولاية فيرمونت، وهي النسبة نفسها التي حصل عليها في الاستطلاع السابق.

يشار إلى أن إليزابيث وارن، عضو مجلس الشيوخ عن ولاية ماساتشوستس، لم تعلن تأييدها لمرشح بعينه.

وكان منسحبون آخرون أكثر اعتدالاً، من بينهم بيت بوتدجدج وإيمي كلوبوشار ومايكل بلومبرج وكامالا هاريس، أعلنوا تأييدهم لبايدن الذي شغل سابقاً منصب نائب الرئيس.

وخلص الاستطلاع إلى أن نحو ستة من بين كل عشرة مؤيدين لساندرز سيصوتون لبايدن، إذا نال ترشيح الحزب الديمقراطي لمنافسة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات التي تجري في 3 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.