إردوغان: الولايات المتحدة عرضت علينا شراء منظومة "باتريوت"

الرئيس التركي يكشف أن واشنطن عرضت على تركيا بيعها منظومة الدفاع الأميركية باتريوت، على أن تتعهد أنقرة بعدم تشغيل منظومة الدفاع الروسية "أس-400"، التي أعلنت أنقرة عن تشغيلها مطلع الشهر المقبل.

  • إردوغان:  الولايات المتحدة عرضت علينا شراء منظومة "باتريوت"
    إردوغان: الولايات المتحدة خففت لهجتها معنا بشأن منظومة "أس-400"

كشف الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن الولايات المتحدة عرضت على بلاده بيعها منظومة الدفاع الأميركية "باتريوت"، على أن تتعهد أنقرة بعدم تشغيل منظومة الدفاع الروسية "أس-400"، واصفاً ذلك بأنه تخفيف بشكلٍ كبير لموقف واشنطن في ما يتعلق بهذا الأمر.

وأضاف إردوغان خلال عودته من بروكسل: "قدمنا هذا العرض للولايات المتحدة حول باتريوت: إذا كنتم ستعطوننا باتريوت، فلتفعلوا ذلك.. نحن نستطيع أيضاً شراء الصواريخ باتريوت منكم".

وقال مسؤولان تركيان لوكالة "رويترز" إن "أنقرة تعكف حالياً على تقييم العرض الأميركي،في حين أنها لم تغير خططها في ما يتعلق بمنظومة "أس-400" الروسية التي قالت إنها ستفعّلها في شهر نيسان/ أبريل المقبل".

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن الوزير مارك إسبر لم يغير موقفه من هذه القضية، ومفاده أن "تركيا لن تتسلم بطارية باتريوت إلا إذا أعادت منظومة إس-400".

واشنطن اعتبرت من جهتها أن تركيا لا يمكنها الجمع بين نظام الدفاع الروسي "أس-400" ونظام باتريوت، على الرغم من أن أنقرة طلبت من واشنطن نشر الصواريخ "باتريوت" على حدودها مع سوريا لحمايتها بعد تصاعد القتال في محافظة إدلب شمال غرب سوريا هذا العام.   

وقال جيمس جيفري مبعوث الولايات المتحدة الخاص بشأن سوريا، وديفيد ساترفيلد السفير الأميركي لدى تركيا، في مؤتمر،  إن واشنطن تبحث مع حلف شمال الأطلسي (الناتو) سبل الدعم الذي يمكن أن تقدمه لتركيا عسكرياً.