كتائب حزب الله العراق: اختيار الوقت لعملية التاجي كان مناسباً وموفقاً

كتائب حزب الله العراق تبارك عملية استهدافت القوات الأميركية في قاعدة التاجي، وتؤكد أن اختيار الوقت لعملية التاجي كان مناسباً وموفقاً لاستئناف العمل لطرد الأشرار.

  • كتائب حزب الله العراق: اختيار الوقت لعملية التاجي كان مناسباً وموفقاً
    كتائب حزب الله العراق: سندافع عن العاملين ضد الاحتلال

قالت كتائب "حزب الله" العراق إن "استخفاف الاحتلال الأميركي بإرادة الشعب العراقي لن يكون بلا ثمن".

وأضافت في بيان أنه "على المعتقدين بالعمل ضد المحتل في هذه المرحلة التعريف عن أنفسهم حفظاً لتاريخهم". 

كما أكدت أنها "ستدافع عن العاملين ضد الاحتلال"، محذرةً من "استهداف أي من القوى المعارضة للمشروع الأميركي". 

هذا وقالت إن "اختيار الوقت لعملية التاجي كان مناسباً وموفقاً وهو الوقت الأنسب لاستئناف العمل لطرد الأشرار"، كما باركت منفذي "العملية الجهادية الدقيقة التي استهدفت قوات الاحتلال في قاعدة التاجي".

وأفادت معلومات للميادين أمس الأربعاء، بوقوع إصابات في صفوف عناصر من التحالف الأميركي في جناحهم داخل قاعدة التاجي العراقية بـ قصفٍ بصواريخ كاتيوشا، من ضمنها مقتل جنديين أميركيين وآخر بريطاني، وإصابة أكثر من 10 من جنسيات مختلفة.

وقالت القيادة المركزية الأميركية إن "الأميركيين والبريطاني الذين قتلوا أمس في العراق كانوا من أفراد التحالف الدولي".

كما أعلن الإعلام الأمني العراقي عن سقوط عددٍ من الصواريخ في مناطق مختلفة منها في العاصمة بغداد وعلى مقر قيادة قوات التحالف الأميركي في المنطقة الخضراء.

وبالتزامن، قال التلفزيون السوري إن طائرات مجهولة استهدفت نقاطاً على الحدود السورية العراقية جنوب شرق البوكمال، وإن الأضرار كانت مادية.