بكين ترد على واشنطن: كل الخيارات على الطاولة

المتحدث باسم الخارجية الصينية غين شوان في رد على الضغوطات الأميركية "في حال مواصلة الولايات المتحدة السير في الطريق الخاطئ، سنكون مضطرين لاتخاذ إجراءات رد إضافية، وكل الخيارات على الطاولة".

  • بكين ترد على واشنطن: كل الخيارات على الطاولة
         بكين: في حال مواصلة واشنطن السير في الطريق الخاطئ سنكون مضطرين لاتخاذ إجراءات رد 

  هددت الصين الولايات المتحدة باتخاذ إجراءات إضافية حال استمرار الضغوط الأميركية، مؤكدة أن "كل الخيارات على الطاولة"، وسط تصعيد جديد للتوتر بين البلدين.

وقال غين شوان المتحدث باسم الخارجية الصينية في تصريحات صحفية أدلى بها صباح اليوم الأربعاء، تعليقاً على سحب الصين الاعتماد من مجموعة صحفيي وسائل إعلام أميركية: "نلتزم بموقف واضح وقاطع ونطالب بوقف ممارسة الضغط على الإعلاميين الصينيين".

وتابع غين شوان: "في حال مواصلة الولايات المتحدة السير في الطريق الخاطئ، سنكون مضطرين لاتخاذ إجراءات رد إضافية، وكل الخيارات على الطاولة"، مشيراً إلى أن "اتخاذ إجراءات مثل سحب اعتماد صحفيين تدخل ضمن صلاحيات الحكومة الصينية"، لكنه رفض توضيح عدد الإعلاميين الذين سيشملهم هذا القرار.

وكانت الخارجية الصينية أعلنت مساء أمس الثلاثاء، سحب الاعتماد من مجموعة صحفيين تابعين لـ"نيويورك تايمز" و"واشنطن بوست" و"وول ستريت جورنال"، كما طالبت الصحف المذكورة وكذلك "تايمز" وإذاعة "صوت أميركا" بتقديم تقارير حول موظفيها وأموالها وتعاملاتها وعقاراتها في الصين.

ويأتي هذا الإجراء رداً على تصنيف الولايات المتحدة مكاتب 5 وسائل إعلام صينية، بينها وكالة "شينخوا" وقناة  "CGTN"، كـ"عملاء أجنبيين"، ما يعني تقليص عدد موظفيها، وإلزامها بتقديم تقارير حول أموالها ومشترياتها للحكومة الأميركية.