وزير خارجية فرنسا: 130 ألف مواطن يحاولون العودة للبلاد

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان يقول إن فرنسا تحاول تسهيل عودة 130 ألفاً من مواطنيها العالقين في الخارج بسبب انتشار فيروس كورونا، ويؤكد أن العائدين إلى فرنسا لن يجري وضعهم تلقائياً قيد الحجر الصحي.

 

  • وزير خارجية فرنسا: 130 ألف مواطن يحاولون العودة للبلاد
    وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان  إن فرنسا تحاول تسهيل عودة 130 ألفاً من مواطنيها العالقين في الخارج بسبب انتشار فيروس كورونا.

وطلب لو دريان من المواطنين التحلي بالهدوء والصبر، مضيفاً أن الأمر متروك لهم للدفع مقابل تذاكر عودتهم.

وحثّ لو دريان أكثر من ثلاثة ملايين مغترب فرنسي على البقاء حيث هم، معتبراً  أن الحكومة أعادت بالفعل 17 ألفاً من المغرب منذ يوم الجمعة الماضي من إجمالي 20 ألفاً عالقين هناك.

وفي السياق، قال إن العائدين إلى فرنسا لن يجري وضعهم تلقائياً قيد الحجر الصحي، محذراً من أن الحكومة مستعدة لتشديد القيود للحد من تحركات الناس إذا لم يتم الالتزام بالإرشادات الحالية.

وتابع  لو دريان أن الحكومة تجري محادثات أيضاً لشراء كمامات ومعدات أخرى للأطقم الطبية لتعويض النقص، مضيفاً أن بلاده تلقت مليون كمامة من الصين يوم الخميس.

ورداً على سؤال بشأن ما إن كانت الصين قد تكتسب قوة اقتصادية بفعل الأزمة في الأمد الطويل، وما إن كان على فرنسا وأوروبا الابتعاد عن الاعتماد عليها، قال لو دريان إن الأمور لن تكون على نفس حالها مستقبلاً.

وتشهد فرنسا زيادة بنحو 40 بالمئة في حالات الإصابة والوفاة يومياً. وأعلنت إصابة نحو 11 ألف شخص بالمرض ووفاة 372 حتى الآن مما اضطر الحكومة لفرض إجراءات احتواء للفيروس.