القوة البرية في حرس الثورة الإيراني تجري مناورات صحية في 7 محافظات

القائد العام لحرس الثورة الإيراني اللواء حسين سلامي يقول إن القوة البرية أجرت مناورات صحية-علاجية في سبع محافظات إيرانية، ويشير إلى زيادة عدد الأسرّة في المستشفيات المخصصة للمصابين بكورونا التابعة لحرس الثورة. وبالتزامن، السفير الإيراني في بكين يقول إنه خلال الساعات الـ 24 الماضية تم إرسال 4 شحنات على الأقل من المساعدات الطبية من قبل الحكومة الصينية.

  • القوة البرية في حرس الثورة الإيراني تجري مناورات صحية في 7 محافظات
    سلامي: عقب انتشار كورونا وسّع حرس الثورة نطاق خدماته في مجال الصحة والعلاج

أعلن القائد العام لحرس الثورة الإيراني اللواء حسين سلامي عن إجراء القوة البرية مناورات صحية-علاجية في سبع محافظات إيرانية، موضحاً أن "هذه المناورات هي عمليات حقيقية تجنّد خلالها القوة البرية جميع إمكانياتها الصحية والعلاجية، بما في ذلك مستشفياتها الميدانية وفرق القضاء على التلوث".  

وعلى هامش اجتماع قيادة قاعدة الدفاع البيولوجي لمكافحة كورونا، اليوم السبت، أشار اللواء سلامي إلى أنه "عقب انتشار هذا الوباء، وسّع حرس الثورة نطاق خدماته في مجال الصحة والعلاج ليعمل كمُكمّل للشبكة العلاجيّة في البلاد".

وأعلن سلامي عن زيادة عدد الأسرّة في المستشفيات المخصصة للمصابين بكورونا التابعة لحرس الثورة، قائلاً إن "عدد الأسرّة المخصصة في مستشفى بقية الله ارتفع من 350 ليصل إلى 750 سريراً، فيما ارتفع عدد الأسرّة في قسم العناية المركزة بهذه المستشفى إلى 30 سريراً.

كما أشار إلى توزيع ما يزيد عن 200 ألف رزمة صحية وغذائية معبئة بين المتضررين جرّاء تفشي فيروس كورونا على مستوى المحافظات، معرباً عن أمله في توسيع مظلة هذه الخدمات.

وفي سياق متصل، قال السفير الإيراني في بكين محمد كشاورز زادة إنه "تم خلال الساعات الـ24 الماضية إرسال 4 شحنات على الأقل من المساعدات الطبية من قبل الحكومة والشعب الصيني لمواجهة فيروس كورونا في إيران".

وقال زادة في تغريدة له على تويتر إنه "في ظل الجهود الدؤوبة للزملاء في السفارة الإيرانية فقد تم تزامناً مع عيد النوروز إرسال شحنة بزنة 14.5 طن، وسيتم في غضون الساعات القادمة إرسال ثاني شحنة بنفس الزنة إلى ايران". 

وأضاف أنه سيتم اليوم أيضاً إرسال عدة شحنات أخرى من المساعدات الطبية من قبل القنصليتين الإيرانيتين في غوانجو وشنغهاي  إلى ايران.

ويذكر أنه لغاية الآن تم ارسال 18 شحنة من المساعدات الطبية والصحية والدوائية المقدمة من الحكومة والشعب الصيني إلى طهران لمكافحة فيروس كورونا.