ماكرون يهدد بإغلاق الحدود مع بريطانيا إذا لم تتخذ إجراءات صارمة

صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية تنقل عن مسؤولٍ في الرئاسة الفرنسية قوله إنه "اضطررنا لتهديد الحكومة البريطانية بشكل واضح لجعلها تتحرك في نهاية الأمر" لمواجهة كورونا، والحكومة البريطانية تعلن أنها تتحرك بناء على إرشادات مستشاريها العلميين .

  • ماكرون يهدد بإغلاق الحدود مع بريطانيا إذا لم تتخذ إجراءات صارمة
    ماكرون: اضطررنا لتهديد جونسون بشكل واضح لجعله يتحرك في نهاية الأمر

هدّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بإغلاق حدود فرنسا مع بريطانيا، إذا تقاعس رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

وكان جونسون قد أمر بإغلاق الحانات والمطاعم والمسارح ودور السينما وصالات الألعاب الرياضية لإبطاء الانتشار المتسارع للمرض وذلك بعد أيام من فرض دول أوروبية أخرى إغلاق للبلاد.

ونقلت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية عن مصدر في مكتب ماكرون قوله إن قرار جونسون جاء بعد أن وجه له الرئيس الفرنسي إنذاراً  مهدداً بفرض حظر على دخول أي مسافر قادم من بريطانيا إذا لم تتخذ إجراءات جديدة.

 وقال المسؤول في الإليزيه "اضطررنا لتهديده بشكل واضح لجعله يتحرك في نهاية الأمر"،  إلاّ أن مكتب جونسون لم يعلق فوراً على التقرير.

ويذكر أن ماكرون أمر بفرض قيود صارمة على تنقل الناس في فرنسا، حيث أغلقت المطاعم والحانات والمدراس في شتى أنحاء فرنسا، كما أمرت الحكومة الناس بأن يلزموا بيوتهم وألا يخرجوا إلا لشراء مستلزماتهم من السلع أو الذهاب للعمل أو التدريب أو للرعاية الطبية.

 الحكومة البريطانية أشارت بدورها، إلى أنها تتحرك بناء على إرشادات مستشاريها العلميين مع تعزيز جهودها للحد من تفشي المرض.

وفي وقت سابق، اعتبر جونسون أن تسارع وتيرة الإصابات والوفيات بسبب فيروس كورونا يحمّل هيئة الصحة الوطنية فوق طاقتها، قائلاً إن بلاده تفصلها حالياً 3 أسابيع على الأكثر من الحالة المماثلة لتلك التي تعيشها إيطاليا.