مكسيكيون يغلقون معبراً حدودياً مع الولايات المتحدة خشية انتشار كورونا

سكان ولاية سونورا المكسيكية الحدودية يتعهدون بتعطيل حركة المرور إلى المكسيك، ويقولون إنه "لم يتم تطبيق القانون كما يجب".

  • مكسيكيون يغلقون معبراً حدودياً مع الولايات المتحدة خشية انتشار كورونا
    جدار حدودي يفصل بين منطقة نوغاليس في أريزونا وولاية سونورا المكسيكية

أغلق محتجّون مكسيكيون معبراً حدودياً مع الولايات المتحدة الأميركية، بسبب مخاوف من انتشار فايروس كورونا عن طريق المسافرين الأميركيين الذين لا يخضعون لاختبارات الفحص اللازمة.

وتعهّد سكان ولاية سونورا الحدودية بتعطيل حركة المرور إلى المكسيك، وحمل متظاهرون يضعون أقنعةً على وجوههم لافتاتٍ تقول للأميركيين "ابقوْا في منازلكم".

  ولم تتجاوز الإصابات المؤكّدة بفايروس كورونا في المكسيك 500 حالةٍ، في مقابل أكثر من 82 ألف إصابةٍ مؤكّدةٍ في الولايات المتحدة.

ومن المفترض إغلاق الحدود أمام الجميع باستثناء الأعمال والحاجات الضرورية، لكن المتظاهرين قالوا إنه "لم يتم تطبيق القانون كما يجب ولم تتم مراقبته من قبل السلطات".

وبادر إلى إغلاق الحدود أعضاء من مجموعة "هيلث أند لايف" في سونورا، حيث طالبوا بإجراء فحص طبي لأي عابر للحدود من الولايات المتحدة إلى المكسيك.