"الأمور تتجه للأسوأ"... جونسون يوزع منشوراً على كل المنازل في بريطانيا

رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، يحذر من أن بلاده ستتجه نحو الأسوأ بالنسبة إلى انتشار فيروس كورونا. وستيفن باويس مدير هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا، يقول إن بلاده ستكون قد أبلت بلاء حسناً إذا عبرت أزمة فيروس كورونا بأقل من 20 ألف حالة وفاة.

  • جونسون: كلّما اتبعنا القواعد خسرنا عدداً أقل من الأرواح

حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون من أن بلاده ستتجه نحو الأسوأ بالنسبة إلى انتشار فيروس كورونا، قبل أن تبدأ مرحلة الانفراج، وذلك بعد تسجيل 260 وفاة في يوم واحد. 

وقال جونسون، في منشور وزع على كل المنازل في بريطانيا، "نحن نعلم أن الأمور ستتجه إلى الأسوأ، قبل أن تبدأ بالتحسن، لكننا نقوم بالتحضيرات الصحيحة"، مضيفاً "أنه كلّما اتبعنا القواعد، خسرنا عدداً أقل من الأرواح".

وفي السياق، قال ستيفن باويس مدير هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا، إن بلاده ستكون قد أبلت بلاء حسناً إذا عبرت أزمة فيروس كورونا بأقل من 20 ألف حالة وفاة.

و أضاف باويس في مؤتمر صحفي في داونينغ ستريت أن "وحدات العناية المركزة في لندن لم تمتلئ بعد"، مشيراً إلى أن "هيئة الخدمات الصحية الوطنية تجهز غرف العمليات والإنعاش لاستقبال الحالات الحرجة".

من جهته، قال وزير الإسكان البريطاني روبرت جنريك إن جميع أجزاء بريطانيا في وضع طوارئ بصورة لا مثيل لها منذ الحرب العالمية الثانية لخوض المعركة ضد فيروس كورنا، وإن مراكز للتنسيق الاستراتيجي أقيمت في مختلف أنحاء البلاد.

وأضاف جنريك في مؤتمر صحفي، اليوم الأحد "جميع أجزاء البلاد الآن في وضع طوارئ... هذه خطوة غير مسبوقة في زمن السلم. لم نفعل أي شيء مثل ذلك منذ الحرب العالمية الثانية".

وسجلت بريطانيا، أمس السبت، 2546 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع بذلك إجمالي الحالات المصابة إلى 17089 حالة، كما سجلت 260 حالة وفاة جديدة ليرتفع الإجمالي إلى 1019.

وأعلن جونسون، يوم الجمعة الماضي، إصابته بفيروس كورونا، مؤكداً أنه خضع لاختبار الفيروس، وكشفت نتائجه أن الحالة إيجابية.