الخارجية الإيرانية في "يوم الأرض": السلام العادل لن يتحقق إلّا بمواصلة خيار المقاومة

وزارة الخارجية الإيرانية تؤكد في ذكرى "يوم الأرض" أن هذا اليوم يذكر بـ"صرخة الشعب الفلسطيني الذي يقبع تحت احتلال الصهاينة"، وتدعو إلى ضرورة الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

  • الخارجية الإيرانية في "يوم الأرض": السلام العادل لن يتحقق إلّا بمواصلة خيار المقاومة
    الخارجية الإيرانية: يجب تحديد النظام الفلسطيني القادم من خلال إجراء استفتاء عام لسكان فلسطين الأصليين

أصدرت وزارة الخارجية الإيرانية بياناً بمناسبة "يوم الارض" رأت فيه أن "هذا اليوم يذكّر بصرخة الشعب الفلسطيني الذي يقبع تحت احتلال الصهاينة" .

وأشارت الخارجية الإيرانية في بيانها إلى أن "يوم الأرض مفصلي في مسار كفاح ومقاومة الشعب الفلسطيني".

وأضاف البيان أن "السلام المستدام والعادل في المنطقة لن يتحقق إلّا بمواصلة خيار المقاومة وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أراضيهم"، موضحةً أن السلام يتحقق أيضاً عبر "تحديد النظام الفلسطيني القادم من خلال إجراء استفتاء عام لسكان فلسطين الأصليين وتشكيل دولة فلسطينية موحدة وعاصمتها القدس".

وشدّد البيان على ضرورة الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، نظراً لتفشي فيروس كورونا وإنهاء حصار غزة.

وكان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي  أمر بتجميد جميع زيارات الأسرى الأمنيين الفلسطينيين بسبب "انتشار كورونا في عدة مناطق فلسطينية". 

وفي وقت سابق،أكد القيادي المحرر في حركة "الجهاد الإسلامي" خضر عدنان، للميادين أن ما يمارسه الاحتلال بحق الأسرى هو "قتل طبي"،  مشيراً إلى أن "الاحتلال يحاول التعمية على أوضاع الأسرى".