اشتباكات بين "قوات حفتر" و"الوفاق" في ليبيا

استمرار الاشتباكات بين القوات العسكرية بقيادة حفتر وقوات "الوفاق"، والمركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا يعلن عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا.

  • تسجيل 6 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في ليبيا

أعلن المتحدث باسم قوات حكومة "الوفاق" الليبية محمد قنونو، عن تنفيذ قواته غارات جوية أدت إلى مقتل 25 عنصراً.

وقال قنونو إن "إحدى الغارات استهدفت تجمعاً في محيط منطقة الوشكة، وسيارة مسلحة من نوع "دوشكا" تم تدميرها ومقتل من كان على متنها".

وتحدث قنونو عن استهداف غارة أخرى مقراً لإقامة للقوات العسكرية بقيادة حفتر، إضافة لسيارة مصفحة تحمل ذخيرة على متنها ثلاثة عناصر بينهم قائد ميداني داخل وادي فوار امراح غربي الوشكة في سرت.

من جهته قال سليمان الجارح، الضابط في قوات حفتر، إن الأخيرة قصفت بالمدفعية، في العاصمة طرابلس، أكبر مخزن لأسلحة وذخائر "،ما أدى إلى "لمقتل 44 وجرح 9، كحصيلة أولية".

وأضاف الجارح أن "معارك ليلة البارحة وصباح اليوم تركزت في غابة النصر ومعسكر 77 الذي يحتوي على عدة مدافع هاوزر"، مشيراً إلى أن"ألسنة النيران وأصوات الانفجارات شوهدت في أنحاء العاصمة طرابلس".

وأوضح الجارح أن "القوات الخاصة نفذت عملية التفاف على مجموعة هاربة من محور العزيزية ما أسفر عن أسر 8 عناصر منها".

ويذكر أنّ القوات التابعة لخليفة حفتر تحاول منذ نيسان/أبريل العام الماضي السيطرة على العاصمة طرابلس، التي تسيطر عليها حكومة الوفاق الوطني، لتستمر المعارك حتى الآن من دون أن ينجح مؤتمر برلين ومحادثات جنيف الأخيرة في تحقيق أيّ وقف دائم لإطلاق النار. 

يأتي ذلك، في ظلّ مخاوف من انتشار فيروس "كورونا" في ليبيا حيث أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، تسجيل 6 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وقال المركز التابع لحكومة "الوفاق" الوطني في البيان اليوم السبت، إن "المختبر المرجعي للمركز تسلم عدد 20 عينة وكانت 6 منها موجبة (مصابة) و14عينة سالبة (غير مصابة)".

وبتسجيل حالات الإصابة الجديدة يرتفع إجمالي إصابات كورونا في ليبيا إلى 17، إصابة بينهم حالة وفاة واحدة، وحالة تعافي واحدة بحسب بيانات المركز نفسه.

وكانت منظمة الصحة العالمية حذّرت  من أن المستويات المتزايدة من انعدام الأمن والتفتت السياسي وضعف النظام الصحي قد تحد من قدرة البلاد على تنفيذ تدابير التأهب والاستجابة الفعالة لفيروس كورونا، خصوصاً في شرق البلاد حيث قدرات الاستجابة للوباء محدوة جداً.