العراق يتسلم مقر مستشاري قوات التحالف الدولي في بغداد

قيادة العمليات المشتركة في العراق تعلن تسلمها مقر مستشاري قوات التحالف في بغداد إلى العراق، بناء على نتائج "الحوارات المثمرة" بين الحكومة العراقية والتحالف الدولي.

  • العراق يستلم مقر مستشاري قوات التحالف الدولي في قيادة الفرقة السادسة 

أصدرت قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الثلاثاء، بياناً أعلنت فيه تسليم مقر مستشاري قوات التحالف في بغداد إلى العراق.

وقالت القيادة، في بيان إنه "بناء على نتائج الحوارات المثمرة بين الحكومة العراقية والتحالف الدولي، جرى اليوم استلام مقر مستشاري قوات التحالف الدولي (الفرنسيين) في قيادة الفرقة السادسة الذي كانوا يشغلونه في العاصمة بغداد".

وأضافت أن "ذلك جاء وفق التزام التحالف الدولي بإعادة المواقع التي كان يشغلها ضمن القواعد والمعسكرات العسكرية العراقية". 

وكانت القوات العراقية استلمت، في وقت سابق، موقعاً عسكرياً آخراً كانت تشغله قوات التحالف الدولي في محافظة نينوى، شمالي العراق.

كما أعادت قوات التحالف في آذار/ مارس الماضي، الموقع الذي كانت تشغله في قاعدة القيارة الجوية، جنوبي الموصل، مركز نينوى، شمالي العراق، إلى القوات العراقية، والانسحاب منه وفق التزام التحالف الدولي من إعادة المواقع التي كان يشغلها ضمن القواعد، والمعسكرات العسكرية العراقية.

وكانت قوات التحالف الأميركي في العراق أعلنت تسليم قاعدة "الحبانية" العسكرية، بمحافظة الأنبار  إلى قوات الأمن العراقية. وقال بيان صادر عن "التحالف"،  إن "التحالف يقوم بمغادرة قاعدة التقدم الجوية (الحبانية) ونقل معدات ومباني بما يقرب من مبلغ 3.5 مليون دولار إلى الحكومة العراقية".

وبدأت قوات التحالف الدولي تقليص قواعدها في العراق، بتسليم أول قاعدة عسكرية لها، للجيش العراقي، بعد أيام من تقديم الحكومة العراقية شكوى دولية، ضد الانتهاكات الأميركية التي تسببت بمقتل 6 وإصابة 12 من أفراد الأمن، بدايات الشهر الجاري.