روحاني منتقداً صندوق النقد الدولي: يجب ألا يكون هناك تمييز في منح القروض

الرئيس الإيراني حسن روحاني يحثّ المنظمات الدوليّة على تنفيذ واجباتها ومنح طهران قرضاً طلبته بقيمة 5 مليارات دولار لمواجهة كورونا.

  • روحاني منتقداً صندوق النقد الدولي: يجب ألا يكون هناك تمييز في منح القروض
    روحاني خلال ترؤسه اجتماعاً حكومياً في طهران اليوم الأربعاء (أ.ف.ب)

جدّد الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، مطالبته صندوق النقد الدولي بمنح طهران قرضاً بقيمة 5 مليارات دولار، لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد-19) المتفشي في البلاد. 

روحاني حثّ المنظمات الدوليّة خلال اجتماع لمجلس الوزراء "على تنفيذ واجباتها"، وقال: "نحن عضو في صندوق النقد الدولي، ويجب ألا يكون هناك تمييز في منح القروض". 

كما انتقد روحاني العقوبات الأميركية على إيران، واصفاً إيّاها بـ"الإرهاب الاقتصادي والطبي".

الرئيس الإيراني أكد أيضاً خلال كلمته أنّ بلاده ستحقق قريباً "الاكتفاء الذاتي في إنتاج عدة تشخيص كورونا". 

وبمناسبة "اليوم الوطني للتكنولوجيا النووية"، الذي يصادف غداً 9 نيسان/أبريل، تحدث روحاني عن أنّ بلاده "حققت إنجازات كبيرة في هذا المجال، شملت الطب والصحة والعلاج والزراعة والعديد من القطاعات الأخرى".

يذكر أنّ إيران أعلنت الشهر الماضي عن أنها طلبت دعماً مالياً بقيمة 5 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، بهدف مواجهة كورونا.

رئيس البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي كان قد أشار في منشور على حسابه الشخصي بموقع "إنستغرام" إلى أنّه أرسل طلباً إلى رئيس صندوق النقد الدولي "لاستخدام حق إيران باقتراض 5 مليارات دولار بشكل سريع، وذلك لمساعدتنا في التخفيف من الآثار السلبية التي ترتبت على اقتصادنا بعد انتشار فيروس كورونا في البلاد".

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by عبدالناصر همتی (@abdolnaser_hemmati) on

وتواجه إيران فيروس كورونا منذ شهرين، رغم العقوبات الاقتصاديّة الأميركيّة التي أضعفت القطاع الصحيّ.

وزارة الصحة الإيرانيّة أعلنت أمس عن تسجيلها 133 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، مؤكدةً أن العدد الإجمالي للوفيات ارتفع إلى 3873 حالة.

من جهته، شدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة له على"تويتر"، أمس الثلاثاء، على أنّ إيران "غنيّة بمواردها البشريّة والطبيعيّة، ولا تحتاج إلى صدقة ترامب"، لافتاً إلى أنّ "ما نريده منه هو أن يكفَّ عن منع بيع النفط وباقي السلع الإيرانية".