بعد إجراء فحوصات.. 10% من طاقم حامة الطائرات الأميركية "روزفلت" مصابون بكورونا

المتحدث باسم البحرية الأميركية يعلن أنه تم فحص نحو 92% من طاقم حاملة الطائرات الأميركية "ثيودور روزفلت" لمعرفة عدد المصابين بكورونا، ويشير إلى أنه تم نقل 3696 شخصاً منهم إلى فنادق أو إلى ثكنات في جزيرة غوام.

  • بعد إجراء فحوصات.. 10% من طاقم حامة الطائرات الأميركية "روزفلت" مصابون بكورونا
    خضع نحو 92% من طاقم حاملة الطائرات الأميركية ثيودور روفلت لاختبار الإصابة بفيروس كورونا

أعلن متحدث باسم البحرية الأميركية أن أكثر من 10% من أفراد طاقم حاملة الطائرات الأميركية "ثيودور روزفلت"، البالغ عددهم 4800 شخص، أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وقال المتحدث إنه تم نقل 3696 شخصاً منهم إلى فنادق أو إلى ثكنات في جزيرة غوام الواقعة في المحيط الهادئ حيث ترسو السفينة منذ أن طلب قبطانها السابق إخلاءها.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مصدر قوله، إنه "تم فحص 92% من طاقم ثيودور روزفلت. حتى الآن ثبتت إصابة 550 منهم وجاءت نتائج 3673 سلبية".

وكان البنتاغون  أعلن إقالة قائد حاملة الطائرات "ثيودور روزفلت"، بعدما طلب في رسالة استغاثة وجّهها إلى رؤسائه، وسرّبت إلى الإعلام، السماح له بالرسو لإخلاء الحاملة من البحّارة المصابين بفيروس كورونا، بعدما تفشّى الوباء على متنها.

ورفض وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر الإخلاء، وقال إن "الوقت ليس مناسباً"، معتبراً أنه "لا يوجد أي حالات خطرة بين أفراد الطاقم".

وكانت البحرية الأميركية أمرت بإجلاء آلاف البحارة لحاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية "يو اس اس ثيودور روزفلت" في غوام، بعد تحذير قبطانها من أن تفشي فيروس كورونا على متنها يهدد حياة الطاقم.