ليبيا: قوات حكومة الوفاق تتقدم في مدينة ترهونة الاستراتيجية

تجدد المواجهات بين قوات حكومة الوفاق الليبية، وقوات المشير خليفة حفتر، جنوبي طرابلس. وقوات حكومة الوفاق تعلن تقدمها في مدينة ترهونة التي تعدُ غرفة عمليات قوات حفتر الرئيسية في الغرب الليبي.

  • ليبيا: قوات حكومة الوفاق تتقدم في مدينة ترهونة الاستراتيجية
    أعلنت قوات حكومة الوفاق اقتحام معسكر الحواتم في مدينة ترهونة

تجددت المواجهات المسلحة بين قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، وقوات المشير خليفة حفتر، جنوبي العاصمة طرابلس.

وذكر مصدر عسكري في قوات حكومة الوفاق، أن المواجهات تجددت في محوري عين زارة ومشروع الهضبة جنوبي طرابلس، مضيفاً أن قوات حفتر، استهدفت عشوائياً، بصواريخ غراد وقذائف الهاون، مناطق مأهولة في المحورين.

من جهتها، أعلنت قوات حكومة الوفاق، اليوم السبت، اقتحام معسكر الحواتم في مدينة ترهونة، جنوب طرابلس، وأسر 12 عنصراً من قوات حفتر.

وقال الناطق باسم عملية "بركان الغضب" مصطفى المجعى، إن قواتهم تحرز تقدماً باتجاه ترهونة، التي تعدُ غرفة عمليات قوات خليفة حفتر الرئيسية في الغرب الليبي.

وكانت قوات حكومة الوفاق، قد أعلنت مقتل 8 أشخاص من قوات حفتر وأسر 4 آخرين، خلال عمليتها التي بدأتها صباح السبت، للسيطرة على المدينة الاستراتيجية.

 وقبل يومين، أدانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، القصف العشوائي على طرابلس لقوات حفتر بالصواريخ، والتي سقط الكثير منها على أحياء مدنية، وأسفر عنها وقوع إصابات، محذرةً من أن "الأعمال الانتقامية ستفضي إلى مزيد من التصعيد في النزاع، وستؤدي إلى دائرة انتقام من شأنها أن تعصف بالنسيج الاجتماعي في ليبيا".

وأعربت البعثة عن قلقها، بعد تقارير لم تتأكد بعد عن اقتحام سجن وإطلاق سراح 401 سجين، وأعمال انتقامية في مدن عدة غرب ليبيا.