البيت الأبيض يوجه لعودة الموظفين الرسميين إلى العمل وولايتان ترفعان العزل

البيت الأبيض يصدر توجيهات لموظفي الدولة الرسميين للبدء بالإعداد للعودة إلى وظائفهم، وحاكما ولايتي جورجيا وتينيسي الجمهوريين يوجهان لإعادة فتح ولاياتهما تدريجياً.

  • البيت الأبيض يوجه لعودة الموظفين الرسميين إلى العمل وولايتان ترفعان العزل
    تجاوزت الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة الـ798 ألفاً

أصدر البيت الأبيض توجيهاً لموظفي الدولة الرسميين البدء بالإعداد للعودة إلى وظائفهم، وذلك "بالاتساق مع توجيهات وخطط الولايات".

وأشارت مذكرة البيت الأبيض إلى أن باستطاعة الموظفين المحافظة على ممارسة مهامهم من منازلهم لحين إعلان السلطات المحلية رفع قيود الحظر تدريجياً.

من جهته، أعلن حاكم ولاية جورجيا، الجمهوري براين كيمب، قراره بإعادة فتح المطاعم والمسارح بدءاً من الاثنين المقبل، والسماح للصالات الرياضية وأماكن الحلاقة اختصاصيي التجميل والشركات المماثلة الأخرى على مستوى الولاية بإعادة الفتح الجمعة المقبل المصادف 24 نيسان/أبريل.

وقال كيمب: "القرار استند إلى البيانات الايجابية، وزيادة معدات الكشف عن الفيروس، وموافقة المتخصصين في المجال الطبي"، لافتاً إلى أنه "سيتعين على هذه الأعمال التجارية اتباع القيود والإرشادات الخاصة بفيروس كورونا، رغم السماح بإعادة افتتاحها، مثل التباعد الاجتماعي والتعقيم".

كذلك، أعلن حاكم ولاية تينيسي، الجمهوري بيل لي، رفع القيود الخاصة بالإغلاق وإعادة فتح الاقتصاد في أنحاء الولاية ابتداء من  الأول من أيار/مايو المقبل، والسماح بافتتاح بعض الأعمال التجارية الإثنين المقبل.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن عن وضع خطة على 3 مراحل لرفع القيود المفروضة جرّاء انتشار كورونا، مشيراً إلى أنه "سيكون هناك إغلاق جزئي"، ما عرّضه لانتقادات واسعة، كما أنه أكد أكثر من مرة أن قرار إعادة فتح الاقتصاد الأميركي يعود له، وليس إلى حكام الولايات، وسط تحذيرات خبراء أميركيين من أن الفيروس لن يكون اختفى عند انتهاء الحجر المنزلي، كما أنه لن يكون أصاب الغالبية الكبرى من السكان، ما يبقيهم عرضة للعدوى، ما دام اللقاح لم يتوفر.

وتجاوزت الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة 798 ألفاً، والوفيات تجاوزت ـ42 ألف وفية جراء الوباء.