جثث رمزية أمام برج ترامب.. واتهامات للرئيس بالكذب!

متظاهرون أميركيون معارضون لسياسة الرئيس الأميركي في إدارة أزمة فيروس كورونا يتظاهرون في نيويورك، وحاكم الولاية يعلن أن عدد الإصابات في الولاية قد يصل إلى نحو مليونيْن و600 ألف شخص.

  • جثث رمزية أمام برج ترامب.. واتهامات للرئيس بالكذب!
    المتظاهرون نددوا بسياسة ترامب الصحية 

نظّم متظاهرون أميركيون تحركات احتجاج أمام برج ترامب في نيويورك، مطلقين هتافات تندد "بكذب الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فيما الناس يموتون". 

ووضع المتظاهرون الذين عرضوا حياتهم للخطر، من خلال التجمّع رغم إجراءات التباعد، أكياس جثث رمزية أمام مدخل البرج، رافعين شعارات تتهم الرئيس الأميركي بالكذب عليهم، في إشارة إلى ارتفاع أعداد الوفيات جراء فيروس كورونا.

تأتي هذا الاحتجاجات في وقت أظهرت نتائج الاختبارات الطبية أن شخصاً واحداً على الأقل من كل 5 أشخاص من سكان نيويورك، أصيب على الأرجح بفيروس كورونا.

وأشار حاكم الولاية أندرو كومو إلى إخضاع نحو 3 آلاف شخص في الولاية بشكلٍ عشوائي لاختبار الأجسام المضادة، لتأتي النتيجة إيجابية لدى 14% منهم، ما يعني، وفق كومو، أن نحو مليونيْن و600 ألف شخص في الولاية التقطوا الفيروس، وهو رقمٌ أعلى بكثر من رقم الإصابات المكتشف والمعلن حتى الآن، أي 263,460 مصاباً. 

ورغم هذا الارتفاع في توقعات الإصابات، يقول مسؤولون في الولايات إن إمكانيات إجراء الفحوص لا تزال تواجه مشكلات، مع وجود نقص في الأدوات، كتلك التي تستخدم في سحب العينات، وعدم وجود عدد كافٍ من العاملين لتتبع المخالطين للمصابين.

وناهزت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الولايات المتحدة 50 ألفاً الليلة الماضية، بعد تسجيل قرابة 3200 وفاة خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية، وفق إحصاء لجامعة "جونز هوبكنز".