"الصداقة الكورية" تنفي أنباء وفاة زعيم كوريا الشمالية

"جمعية الصداقة الكورية" تصف التقارير حول وفاة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بأنها "خاطئة وخبيثة"، ومصدر في الاستخبارات الكورية الجنوبية يقول لـ"رويترز" إن "كيم على قيد الحياة وقد يظهر على الملأ قريباً".

  • "الصداقة الكورية" تنفي أنباء وفاة زعيم كوريا الشمالية
    المرة الأخيرة التي ظهر فيها الزعيم الكوري علناً كانت في 11 أبريل/ نيسان الجاري

أعلن رئيس جمعية الصداقة الكورية، الدبلوماسي أليخاندرو كاو دي بينوس، أن التقارير حول وفاة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون غير صحيحة.

ونقلت وكالة "بلومبورغ" عن الدبلوماسي تأكيده أن المعلومات حول صحة كيم جونغ أون "خاطئة وخبيثة".

في غضون ذلك، تحدث مركز أبحاث مقره في واشنطن عن صورٍ التقطت لقطار الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، بالقرب من منتجع سياحي داخل البلاد، وفق ما ذكرته وكالة "بلومبيرغ".

وقالت "رويترز" من جهتها، إنّ صوراً أظهرتها أقماراً صناعية راجعها مركز أبحاث مختص بكوريا الشمالية مقره واشنطن تُظهر قطاراً يرجح أنه خاص بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، عند منتجع داخل البلاد هذا الأسبوع، وسط أنباء مختلفة تتعلق بصحة كيم ومكانه.

وكانت مصادر مطلعة ذكرت لوكالة "رويترز" أن الصين أرسلت فريقا طبياً إلى كوريا الشمالية، لتقديم الاستشارة لبيونغ يانغ في إطار متابعة صحة الزعيم كيم جونغ أون.

وبحسب المصادر، فإن فريقاً برئاسة مسؤول رفيع في قسم العلاقات الدولية للحزب الشيوعي الصيني، غادر بكين متوجهاً إلى بيونغ يانغ يوم الخميس الماضي.

وتباينت التصريحات حول صحة الرئيس الكوري الشمالي خلال اليومين الماضيين بعد غيابه عن حدث سنوي يمثل عطلة وطنية، والمرة الأخيرة التي ظهر فيها كيم علناً كانت في 11 أبريل/ نيسان الجاري عندما ترأس اجتماع المكتب السياسي لحزب العمال الحاكم.

ويأتي ذلك على خلفية التقارير المتضاربة حول الحالة الصحية للزعيم الكوري الشمالي، حيث تحدثت مصادر إعلامية في كوريا الجنوبية عن أنه تلقى العلاج من مرض قلبي وعائي هذا الشهر.

لكن مسؤولين في كوريا الجنوبية والصين نفوا في وقت لاحق صحة هذه التقارير، كما شكك فيها الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال مصدر في الاستخبارات الكورية الجنوبية لـ"رويترز" إن "كيم على قيد الحياة وقد يظهر على الملأ قريباً".