استشهاد شيخ عشيرة "العموس" بعد معارك مع "داعش" جنوب الأنبار

"الحشد الشعبي" يبدأ حملة تفتيش في عدة مناطق في صحراء الأنبار لملاحقة خلايا تنظيم "داعش"، وعشائر غرب الأنبار تنتفض لمواجهة التنظيم.

  • استشهاد شيخ عشيرة "العموس" بعد معارك مع "داعش" جنوب الأنبار
    عشائر ناحية الوليد في محافظة الأنبار تنتفض ضد عناصر داعش (أرشيف)

أفاد مراسل الميادين باستشهاد الشيخ طلال العمسي، شيخ عشيرة العموس في قبيلة عنزة، بعد معارك مع تنظيم "داعش" في محافظة الأنبار

واستشهد العمسي في مستشفى الرطبة العام، متأثراً بجروح أصيب بها أثناء المعركة في ناحية الوليد جنوب المحافظة.

وقالت مصادر عشائرية للميادين إن "عشائر ناحية الوليد في محافظة الأنبار انتفضت ضد عناصر التنظيم الذي أقدم على قتل أحد أعضاء مجلس ناحية الوليد، واختطف ابنه بعد هجوم مسلح على منزله أثناء الإفطار".

وكان "الحشد الشعبي" بدأ، يوم أمس السبت، حملة تفتيش في عدة مناطق في صحراء الأنبار لملاحقة خلايا "داعش"، وشملت الحملة المنطقة غرب بحيرة الرزازة ومنطقة ثميل.

وكانت قوات "الحشد" أحبطت محاولة لعناصر "داعش" لاستهداف القوات الأمنية بعبوات ناسفة في الأنبار، وأسفرت العملية عن العثور على ثلاث عبوات ناسفة مجهزة للتفجير مع عبوة لاصقة، و10 رؤس متفجرة، وعشرات الصواعق في أحد المنازل المهجورة، كان الإرهابيون يخططون لاستخدامها ضد القوات الأمنية في المحافظة.

وأعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية في العراق، يوم الثلاثاء الماضي، تمكّنها من تفكيك خلية"إرهابية" كبيرة والقبض على قادتها في محافظة الأنبار غرب البلاد.