معلومات عن طرد فصيل "جيش أحرار الشرقية" من جرابلس

قوات تابعة لتركيا تطرد فصيل "جيش أحرار الشرقية" من مدينة جرابلس في ريف حلب، بعد مواجهات تهدف إلى السيطرة على المعابر.

  • معلومات عن طرد فصيل "جيش أحرار الشرقية" من جرابلس
    المعارك هدفها السيطرة على المعابر 

أفاد مراسل الميادين في سوريا بأن الشرطة العسكرية والفرقة التاسعة  المدعومتان من تركيا طردتا فصيل جيش أحرار الشرقية من مدينة جرابلس في ريف حلب.

وذلك بعد مواجهات استمرت ثلاثة أيام بهدف السيطرة على معبر جرابلس الحدودي مع تركيا ومعبر عون دادات الذي يربط مناطق فصائل درع الفرات والشرطة العسكرية مع مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وكان مراسلنا قد تحدث عن اندلاع  معركتين منفصلتين مساء الجمعة الماضي،  الأولى بين "أحرار الشام" وفرقة الحمزات في مدينة الباب، والثانية بين الشرطة العسكرية وجيش الشرقية في مدينة جرابلس شمال شرق حلب.

وأفاد ناشطون أن السبب الرئيسي للاشتباكات هو عدم التزام أحرار الشرقية وجيش الشرقية بتنفيذ أوامر ما يسمى "الجيش الوطني" التابعين له، واعتراضهم على توزيع عائدات المعابر التجارية والحدودية.
 
وجاءت هذه التطورات بالتزامن مع الأحداث التي يشهدها ريف إدلب نتيجة اعتراض أنصار الجيش الوطني على قيام "هيئة تحرير الشام" بفتح معبر تجاري يسمح بمرور الشاحنات إلى داخل مناطق نفوذه.