الخارجية الإيرانية: لإنهاء الأحادية الأميركية المزرية

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي يقول إنه يجب على أميركا إنهاء العقوبات الأحادية، ويلفت إلى أنها تحاول تمرير قرار في مجلس الأمن لتمديد الحظر التسليحي على إيران.

  • الخارجية الإيرانية: لإنهاء الأحادية الأميركية المزرية
    موسوي: الإدارة الأميركية تسعى وراء ضمان مصالحها قصيرة المدى

 قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في تغريدة له على "تويتر"، اليوم الجمعة، إن "على أميركا إنهاء أحاديتها المزرية".

ونشر موسوي بيانات عن انسحاب أميركا من العديد من المعاهدات الدولية، مضيفاً أن الاتفاق النووي ليس الإنجاز الأول أو الأخير لنهج التعددية الذي انسحب منه ترامب، مشيراً إلى أن الإدارة الأميركية تسعى وراء ضمان مصالحها قصيرة المدى على حساب رخاء ورفاهية الدول الأخرى على مدى طويل.

وتابع، "باتت الولايات المتحدة وعلى الرغم من انسحابها من الاتفاق النووي تحاول تمرير قرار في مجلس الأمن لتمديد الحظر التسليحي على إيران".

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، قال إن الاتفاق النووي جزء من القرار 2231 لمجلس الأمن الدولي، ولولا الاتفاق النووي، ما كان ليصدر هذا القرار عن مجلس الأمن.

وأضاف ظريف في تغريدة على "تويتر"، أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، "يتصور بأن القرار 2231 لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة منفصل عن الاتفاق النووي، فعليه أن يطالع نص [القرار] 2231".