قصف صاروخيّ عنيف على مطار معيتيقة بطرابلس وتضرر خزانات الوقود

بعد الغارات الجوية التي استهدفت محيط قاعدة الوطية، تعرض مطار "معيتيقة" في العاصمة طرابلس لقصف صاروخيّ عنيف.

  • قصف صاروخيّ عنيف على مطار معيتيقة بطرابلس وتضرر خزانات الوقود
    القصف الصاروخي على "معيتيقة" لا يزال مستمراً

أفادت المعلومات الواردة من ليبيا بوقوع قصف صاروخيّ عنيف، يتعرض له مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس، بعد تعرض محيط قاعدة الوطية لغارات جوية.

وذكرت مواقع إخبارية محلية أن القصف الصاروخي على "معيتيقة" لا يزال مستمراً، مشيرةً إلى أنّ القصف طاول خطوط المواجهة جنوب طرابلس في باب بن غشير وأبو سليم.

وقال موقع قناة "ليبيا الأحرار" الموالية لحكومة الوفاق، إن "عدة قذائف عشوائية سقطت بأحياء متفرقة من العاصمة طرابلس، أطلقتها مليشيات حفتر، بينما كان يطبق حظر التجول فيها".

ويأتي هذا القصف العنيف بعدما شنّت طائرات مسيّرة تابعة لحكومة الوفاق غارات استهدفت "بوابةً في الحدود الإدارية" لمدينة الرجبان حيث تنتشر قوات حفتر.

بدورها، قالت المؤسسة الوطنية للنفط إن خزانات وقود الطيران بمطار معيتيقة الدولي أصيبت في الهجوم مما تسبب في اندلاع حرائق.

وقالت المؤسسة "إصابة حظيرة خزانات وقود الطيران التابعة لشركة البريقة لتسويق النفط، بمستودع مطار معيتيقة الدولي، وجاري التعامل مع الحرائق من قبل رجال الإطفاء الشجعان".

 وكانتْ سفارتا تركيا وإيطاليا في ليبيا أعلنتا عنْ سقوط قذائف بالقرب من موقعيْهما وسط العاصمة طرابلس.

وزارة الخارجية الإيطالية دانتْ في بيان هجوم قوات المشير خليفة حفتر على عدد من المناطق في العاصمة الليبية، مشيرةً إلى أن هذه الهجمات غير مقبولة وتعني انتهاكاً لقواعد القانون الدولي وللحياة الإنسانية.

بدورها قالت حكومة الوفاق الليبية إن القصف مخالف للقانون الدولي الذي يدعو إلى حماية البعثات الدبلوماسية.