الناتو يؤكد للسراج: الحلف لا يعترف إلا بحكومة الوفاق الليبية

الناتو يؤكد عدم اعتراف الحلف بأي حكومة في ليبيا سوى بحكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج.

  • الناتو يؤكد للسراج: الحلف لا يعترف إلا بحكومة الوفاق الليبية
    أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ

أكد أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، عدم اعتراف الحلف بأي حكومة في ليبيا سوى بحكومة الوفاق الوطني.

وذكر بيان لحكومة الوفاق، أن اتصالاً هاتفياً تمّ ليل السبت بين ستولتنبرغ ورئيس المجلس الرئاسي للحكومة فايز السراج، أكد خلاله ستولتنبرغ أن "الحلف يعتبر حكومة الوفاق الوطني هي الحكومة الشرعية ولا يتعامل مع غيرها".

واعتبر ستولتنبرغ أن استهداف المدنيين والبنى التحتية أمر "غير مقبول"، وأنه "لا يوجد حل عسكري للأزمة الليبية"، مؤكداً ضرورة الالتزام بمخرجات مؤتمر برلين".

وأكد البيان، أنه خلال الاتصال "اتفق الجانبان على التنسيق والتعاون بين أجهزة الحلف والمؤسسات العسكرية والأمنية في ليبيا، وفقاً لما تمّ بحثه في لقاءات سابقة، وبما يساهم في دعم وبناء القدرات العسكرية والأمنية وتدريب الكوادر الليبية والرفع من إمكانياتها".

وينفذ الجيش الوطني الليبي، منذ نيسان/ أبريل 2019، عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس، مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها برئاسة السراج، والتي تشكلت بموجب الاتفاق السياسي الموقع في العام 2015.

وتنفذ القوات العسكرية بقيادة المشير خليفة حفتر، منذ نيسان/ أبريل 2019، عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس العاصمة، مقر حكومة الوفاق الوطني.

وقصفت قوات حفتر العاصمة طرابلس قبل أيام ما أسفر عن مقتل مدنيين، إثر استئناف القوات القتال، للسيطرة على مناطق جديدة في الضواحي الجنوبيّة للعاصمة.

كذلك اعتبرت وزارة الخارجية التركيّة أنها ستعتبر قوات حفتر "أهدافاً مشروعة إذا واصلت هجماتها على مصالحها وبعثاتها الدبلوماسية في ليبيا"، معتبرةً الهجمات الأخيرة لقوات حفتر على مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس "جرائم حرب".

وفي 9 أيار/ مايو الجاري تمّ قصف مطار معيتيقة، واستهدفت الغارات الجوية محيط قاعدة الوطية.