روسيا وإيران والصين وباكستان يرحبون بالاتفاق الأفغاني لإنهاء الصراع

روسيا وإيران والصين وباكستان يعربون عن دعمهم لعملية المصالحة الوطنية في أفغانستان بين الرئيسين أشرف غني وعبد الله عبد الله، ويرحبون بتوقيع الاتفاق لتسريع بدء المحادثات الأفغانية وإنهاء الصراع الطويل الأمد.

  • روسيا وإيران والصين وباكستان يرحبون بالاتفاق الأفغاني لإنهاء الصراع
    روسيا وإيران والصين وباكستان يرحبون بالاتفاق السياسي في أفغانستان لتقاسم السلطة

رحبت كل من روسيا وإيران والصين وباكستان، اليوم الإثنين، بالاتفاق السياسي، الذي تمّ التوصل إليه أمس الأحد، بين الرئيس الأفغاني أشرف غني ورئيس الوزراء السابق عبد الله عبد الله، لتقاسم السلطة في البلاد.

وجاء في بيان مشترك نشر على موقع الخارجية الروسية: "يرحب مبعوثو الدول إلى أفغانستان بتوقيع اتفاق بين القادة السياسيين الرئيسيين، ويعربون عن أملهم في قيام هذا الحدث الهام بتسريع بدء المحادثات الأفغانية". 

وأشار البيان إلى أن الأطراف "يعربون عن دعمهم" لعملية المصالحة الوطنية" التي يقودها الأفغان، ويرون أن "المفاوضات الشاملة بين الأفغان هي السبيل الوحيد للتوصل إلى المصالحة الوطنية الأفغانية، التي تؤدي إلى إنهاء فوري للصراع، الذي طال أمده".

ودعا البيان إلى "الانسحاب المنظم والمسؤول للقوات الأجنبية من أجل التغيير السلس للأوضاع في أفغانستان"، كما دعا جميع الجماعات العرقية الأفغانية والأحزاب، بما في ذلك حركة طالبان، إلى "اغتنام الفرصة لتهيئة الظروف للإطلاق السريع للمفاوضات بين الأفغان".

ووقع الرئيس الأفغاني أشرف غني، ورئيس الوزراء السابق، منافسه في انتخابات الرئاسة الأخيرة، عبد الله عبد الله، أمس الأحد، اتفاقاً لتقاسم السلطة.