الإرياني: نحذر المجلس الانتقالي من نهبه لأموال قوات هادي

وزير الإعلام في حكومة الرئيس هادي يحذر من عرقلة المجلس الانتقالي الجنوبي لوصول الإمدادات الغذائية، والمرتبات المالية، المخصصة للقوات العسكرية.

  • الإرياني: عمل المجلس الانتقالي طعنة غادرة في ظهر أبطال الجيش 

حذر وزير الإعلام في حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، معمر الإرياني، من تبعات إقدام عدد من قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي، على حجز مرتبات قوات هادي المرابطين في عدد من جبهات القتال.

وأوضح وزير الإعلام أن المجلس الانتقالي "يواصل إعاقة وعرقلة وصول الإمدادات الغذائية واللوجستية لوحدات الجيش والمقاومة الشعبية، المرابطين في عدد من جبهات القتال"، مشيراً إلى أن القيادات الأمنية للانتقالي المكلفة بمهام الحماية، قامت "باحتجاز ونهب مرتبات ضباط وأفراد الجيش". ‏ووصف الإرياني أن هذه الممارسات بـ"العمل العدائي".

وتشهد العلاقة بين حكومة هادي والمجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً، توتراً حاداً، بعد إعلان الأخير عن إدارته الذاتية للمحافظات الجنوبية في البلاد، وهي خطوة وصفتها حكومة هادي بأنها انقلاب على اتفاق الرياض المبرم في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وأعلن نائب رئيس المجلس الانتقالي هاني بن بريك، أمس الاثنين، رفض المجلس لطلب التحالف السعودي، بتسليم زوارق قوات خفر السواحل في عدن، إلى قوات حكومة هادي.

ودعا بريك إلى الضغط جدياً على الرئيس هادي لتنفيذ اتفاق الرياض، وتشكيل حكومة اتفاق مع المجلس الانتقالي.