الاتحاد الأوروبي يدعم منظمة الصحة العالمية بعد تهديدات ترامب لها

المفوضية الأوروبية تعلن دعمها لمنظمة الصحة العالمية بعد تهديد الرئيس الأميركي بتجميد تمويلها، وتقول إن هذا الوقت هو "وقت إظهار التضامن وليس وقت توجيه أصابع الاتهام".

  • الاتحاد الأوروبي يدعم منظمة الصحة العالمية بعد تهديدات ترامب لها
    المفوضية الأوروبية: هذا وقت إظهار التضامن وليس تقويض التعاون المتعدد الأطراف

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الثلاثاء، دعمها لمنظمة الصحة العالمية، بعد تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بقطع تمويل بلاده نهائياً عن المنظمة، التي انتقدها مراراً بسبب إدارتها لأزمة فيروس كورونا.

ورداً على سؤال حول تصريحات ترامب الأخيرة بشأن منظمة الصحة، قالت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية فيرجيني باتو في مؤتمر صحافي "هذا وقت إظهار التضامن وليس وقت توجيه أصابع الاتهام أو تقويض التعاون المتعدد الأطراف".

وقال ترامب في تصريح صحافي، إنه "إذا لم تجر منظمة الصحة العالمية إصلاحات حاسمة خلال 30 يوماً، سنضطر إلى تجميد تموليها بشكل دائم وإعادة النظر في عضوية الولايات المتحدة فيها"، واصفاً منظمةَ الصحة العالمية بأنها "دمية في يد الصين".

واتّهمت الصين الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم، بالتهرّب من مسؤولياته تجاه منظمة الصحة العالمية، بعدما هدد بالانسحاب من الهيئة الأممية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية تشاو ليجيان إن ترامب، يهدف إلى "تشويه صورة الصين" و"التهرّب من مسؤولياته" المرتبطة بالتزاماته حيال المنظمة.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، انتقد أمس الإثنين، تأجيل منظمة الصحة العالمية لاتّخاذ قرار بشأن منح تايوان "صفة مراقب"، مشيراً إلى أن موقفها يثبت اتهامات واشنطن بأنها "رهينة للصين".