مجدداً.. ترامب يتهم الصين بالتسبب بأزمة كورونا

الرئيس الأميركي في تغريدة له يعيد التأكيد على اتهاماته التي وجهها للصين بالتسبب بـ"قتل" عدد كبير من الأشخاص حول العالم، بسبب "عدم كفاءتها" في إدارة أزمة فيروس كورونا.

  • مجدداً.. ترامب يتهم الصين بالتسبب بأزمة كورونا
    ترامب يصر على تحميل الصين مسؤولية انتشار فيروس كورونا في العالم

جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب اتهامه للصين "بعدم الكفاءة في إدارة أزمة فيروس كورونا المستجد"، معتبراً أن ذلك تسبب "بقتل" عدد كبير من الأشخاص في العالم.

وقال في تغريدة "معتوه في الصين نشر بياناً اتهم فيه الجميع باستثناء الصين بنشر الوباء الذي أودى بحياة مئات آلاف الأشخاص"، مضيفاً "أكون ممتناً لو توضحون لهذا الأحمق بأن عدم كفاءة الصين ولا شيء آخر تسبب بعملية القتل الجماعية العالمية هذه!".

ويصر ترامب على أن حصيلة وفيات فيروس كورونا حول العالم والتي تجاوزت الـ320 ألف وفاة حول العالم، كان بالإمكان تجنبها في حال تصرفت الصين "بشكل مسؤول" منذ ظهور الفيروس في مدينة ووهان.

وهدد الرئيس الأميركي مراراً بقطع العلاقات مع القوة العظمى المنافسة، في حين تدهورت العلاقات بشكل مطرد، بعد اتهامات أميركية للصين حول منشأ فيروس كورونا.

وقال ترامب في مقابلة مع "فوكس بزنس نيوز"، إن "هناك أشياء كثيرة يمكننا القيام بها.. يمكننا قطع كل العلاقات"، مضيفاً أن بلاده "ستوفر 500 مليار دولار إذا قطعت العلاقات مع الصين".

وأوضح أن علاقته بالرئيس الصيني شي جينبينغ "جيدة جداً"، لكنه أضاف "الآن لا أريد التحدث إليه".

وتنفي بكين من جانبها هذه الاتهامات، وتؤكد أنّها سارعت إلى توفير كافة المعلومات المتاحة لمنظمة الصحة العالمية.