الاحتلال الإسرائيلي يعتقل عدداً من الشبان الفلسطينيين

قوّات الاحتلال الإسرائيلي تجري سلسلة اعتقالات في عدة مدن فلسطينيّة، ومواجهات بينها وبين شبان فلسطينيين غرب رام الله وجنوب نابلس.

  • الاحتلال الإسرائيلي يعتقل عدداً من الشبان الفلسطينيين
    قوات الاحتلال خلال أطلاقها الرصاص والغاز المسيّل للدموع في اشتباكات مع متظاهرين قرب من مدينة عرعرة يوم 14 مايو الجاري (أ.ف.ب)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، شابين من بيت لحم، منهما أسير محرر.

الأسير المحرر إبراهيم هاني يومان، اعتقل بعد أن داهمت القوات منزل عائلته وسط بيت لحم، كما داهم الاحتلال قرية الشواورة شرق بيت لحم واعتقلت الشاب محمد طلب موسى.

واعتقلت قوات الاحتلال اليوم، 5 فلسطينيين، من بلدتي يعبد وعنزا في جنين، بينهم طفل وأسير محرر. 

كما تمّ اعتقال الشاب باسل البرغوثي من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، بعد مداهمة البلدة حيث اندلعت مواجهات عنيفة أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحيّ وقنابل الغاز والصوت. 

في سياق متصل، أصيب اليوم شاب فلسطيني بالرصاص الحيّ، في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة طوباس، كما أصيب مواطنان بكسور وجروح، عقب هجوم مستوطنين على بلدة يتما جنوب نابلس. 

يذكر أنّ مركز أسرى فلسطين للدراسات، اعتبر مؤخراً أن الاحتلال "يستخدم سياسة الإعتقالات كسلاح وأداة من أدوات القمع التي يحارب بها الوجود الفلسطيني، بهدف إخضاعه وتخويفه وإرغامه على التسليم بشرعيته".