الأسير أبو ذياب يدخل عامه الـ 17 في الأسر

هذا هو وضع الأسير صابر مصطفى يوسف أبو ذياب من مدينة قلقيلية، الذي يكمل عامه السابع عشر على التوالي في المعتقلات الإسرائيلية.

  • الأسير أبو ذياب يدخل عامه الـ 17 في الأسر
    يدخل الأسير أبو ذياب اليوم عامه ال 17 في الاسر

يدخل الأسير صابر مصطفى يوسف أبو ذياب من مدينة قلقيلية، اليوم عامه السابع عشر على التوالي في السجن.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أبو ذياب في 20 أيار/ مايو 2004. وأصدرت محاكمه حكم بالسجن بحقه لـ 10 سنوات بتهمة الانتماء لكتائب عز الدين القسام، لكنها أعادته للتحقيق بعد مضي حوالى 4 سنوات على الاعتقال، لتضيف إلى حكمه 7 أشهر جديدة وغرامة مالية قيمتها 2000 شيكل.

وفي عام 2013 أعادت سلطات الاحتلال أبو ذياب مجدداً للتحقيق، وأضافت له حكم بالسجن 4 سنوات وغرامة مالية قيمتها 8 آلاف شيكل، وفي عام 2015 أيضاً أضافت له حكم بالسجن 15 شهرا، بحجة خطورته على أمن الاحتلال وممارسة عمله ضد الاحتلال داخل السجن رغم عزله عن بقية الأسرى وعن العالم الخارجي وحرمانه من زيارة أهله أيضاً. 

والجدير ذكره أن الاحتلال حرم الأسير صابر أبو ذياب من إكمال دراسته عبر الانتساب في الجامعة.