بعد تعرضّه للضرب... تدهور صحة الأسير رسمي الخطيب

ناشدت عائلة الأسير الخطيب كافة جهات الاختصاص ضرورة زيارة نجلها،للاطمئنان على وضعه الصحي ومعرفة حقيقة ما يجري معه، خاصة مع ورود معلومات تؤكد أنه يعاني أوضاعاً صحية صعبة في التحقيق.

  • بعد تعرضّه للضرب... تدهور صحة الأسير رسمي الخطيب
    تدهور الوضع الصحي للأسير رسمي الخطيب بعد عرضه للضرب في تحقيق "عسقلان"

حمّل نادي الأسير، الاحتلال، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير رسمي الخطيب (32 عاماً) من الخليل، والمعتقل في مركز تحقيق "عسقلان" منذ تاريخ 15  أيار/ مايو الجاري، حيث تعرّض الخطيب أثناء اعتقاله للضرب المبرح، والذي تسبب بكسر في يده اليسرى التي تعاني من عجز، جرّاء إصابة تعرّض لها برصاص جيش الاحتلال عام 2002. 

وقد ناشدت عائلة الأسير الخطيب كافة جهات الاختصاص ضرورة زيارة نجلها، للاطمئنان على وضعه الصحي ومعرفة حقيقة ما يجري معه، خاصة مع ورود معلومات تؤكد أنه يعاني أوضاعاً صحية صعبة في التحقيق.

  يُشار إلى أن الأسير الخطيب متزوج وله أربعة أبناء، وقد تعرض للاعتقال عدة مرات سابقاً.

وفي سياق نفسه، يواصل الأسير سامي جنازرة  إضرابه عن الطعام لليوم الـ(18) على التوالي رفضاً لاعتقاله الإداري، علماً إدارة سجون الاحتلال أعادت نقله مجدداً إلى زنازين سجن "النقب".