فنلندا تعلن عن إبرام اتفاقية للتعاون الجمركي مع إيران

فنلندا تعلن عن إبرام اتفاقية للتعاون الجمركي مع إيران تهدف إلى تعزيز التعاون بين سلطات الجمارك الفنلندية والإيرانية في مكافحة الجرائم الجمركية والتحقيق فيها.

  • فنلندا تعلن عن إبرام اتفاقية للتعاون الجمركي مع إيران
    تأتي الاتفاقية الموقعة بين هلسنكي وطهران تماشياً مع الاتفاقات الدولية الأخرى للتعاون الجمركي

أعلنت وزارة المالية الفنلندية عن إبرام اتفاقية للتعاون الجمركي مع الجمهورية الإسلامية في إيران. 

وجاء في بيان للحكومة الفنلندية تلقت الميادين نسخة منه، اليوم الخميس، أن الاتفاقية تهدف إلى تعزيز التعاون بين سلطات الجمارك الفنلندية والإيرانية في مكافحة الجرائم الجمركية والتحقيق فيها.

يذكر أن إيران وفنلندا وقعتا اتفاقية بشأن المساعدة المتبادلة والتعاون في المسائل الجمركية في 18 نيسان/أبريل 2017.

وكان الغرض الرئيس من الاتفاقية هو تبادل المعلومات لمكافحة الجرائم الجمركية والتحقيق فيها. 

وتأتي الاتفاقية الموقعة بين هلسنكي وطهران تماشياً مع الاتفاقات الدولية الأخرى للتعاون الجمركي، التي أبرمت في السنوات الأخيرة بين فنلندا وبلدان من خارج الاتحاد الأوروبي. 

وبموجب مرسوم من مجلس الدولة، سيدخل حيز التطبيق القانون الذي اعتمده البرلمان الفنلندي في 18 شباط/ فبراير 2020، ومجلس الشورى الإيراني في وقت سابق أيضاً، بشأن إنفاذ أحكام الاتفاقية الفنلندية الإيرانية.

وسيبدأ العمل بالقانون والاتفاقية الجمركية ذات الصِلة اعتباراً من 15 حزيران/ يونيو 2020.

ويأتي الإعلان عن إبرام الاتفاقية الفنلندية الإيرانية عقب دعوة فنلندا أعضاء الاتحاد الاوروبي إلى تبني موقف موحد من سياسة العقوبات ضد دول مثل روسيا وإيران.

وقد علمت الميادين من مصادر دبلوماسية في هلسنكي، أن القيادة الفنلندية لا ترى أن العقوبات على الدول يمكن أن تستمر إلى ما لا نهاية وأنها، أي فنلندا، ستتعاطى مع سياسة الحظر بما يتماشى مع مصالحها الاقتصادية.

يذكر أن العقوبات الأوروبية على روسيا ألحقت خللاً كبيراً في ميزان التجارة بين البلدين، حيث كانت روسيا قبل فرض العقوبات الشريك الاقتصادي الأول لفنلندا على مدى عقود.