"الطيّار لم يمتثل" ! آخر مشهد قبيل سقوط الطائرة الباكستانية

المتحدث باسم الخطوط الباكستانية يقول إن قائد الطائرة الباكستانية المنكوبة تجاهل تعليمات إدارة الحركة الجوية بالهبوط، وأنه لم يمتثل للتعليمات.

  • "الطيّار لم يمتثل" ! آخر مشهد قبيل سقوط الطائرة الباكستانية
    الطائرة الباكستانية المنكوية تحطمت فوق المنازل

قال متحدث باسم الخطوط الباكستانية، إن سلطات الطيران في البلاد أبلغت الخطوط الجوية أن قائد الطائرة الباكستانية المنكوبة في كراتشي الشهر الماضي تجاهل تعليمات إدارة الحركة الجوية بالهبوط.

وفي رسالة إلى الخطوط الباكستانية، أفادت سلطة الطيران المدني بأن المراقب أخبر الطيّار مرتين أن يتوقف عن نهجه عندما وصل إلى الأرض، لكنه لم يمتثل.

وأكد المتحدث باسم الخطوط الباكستانية عبد الله حفيظ خان، في تصريح لـ"رويترز" أن "الطيّار تلقى الرسالة، ورفض التعليق على ما ورد فيها".

وتحطمّت طائرة الخطوط الجوية الدولية الباكستانية من طراز "إيرباص A320" في 22 أيار/مايو في منطقة سكنية مزدحمة بمدينة كراتشي الساحلية، ما أودى بحياة 97 شخصاً ممن كانوا على متنها، ونجا شخصان فقط من ركابها.

هذا ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي للطائرة المنكوبة وهي تسقط فوق المنازل.

وتحدث أحد الناجين من حادث تحطم الطائرة المحترقة وهو يهرب منها بعد أن سقطت خلال محاولة ثانية لهبوطها.

وكان موقع "liveatc.net" المختص بمراقبة اتصالات الطيران قد نشر تسجيلاً صوتياً لآخر اتصال مع قائد الطائرة، وأكد التسجيل أن الأخير أرسل قبيل الكارثة إشارة استغاثة، وأبلغ برج المراقبة في المطار بأن محركي الطائرة تعطلا عن العمل أثناء محاولة هبوط ثانية.

وبعد محاولة هبوط أولى فاشلة، حوّمت الطائرة فوق المطار للاقتراب من المدرج مرة أخرى، حين أبلغ أحد المراقبين قائد الطائرة بأنها تنحرف عن مسارها يساراً.

وكان ذلك آخر اتصال بين برج المراقبة والطائرة التي سقطت في منطقة موديل كولوني السكنية.