الصين تخفف قيود الرحلات الجوية الأجنبية

بعد منع واشنطن شركات الطيران الصينية من تسيير رحلات إلى الولايات المتحدة، بكين تقول إنها ستسمح لمزيد من الناقلات الجوية الأجنبية بتسيير رحلات إليها، وزيادتها إلى اثنتين اسبوعياً إذا لم تظهر أي حالات إصابة بمرض كورونا بين ركابها القادمين إلى الصين على مدى ثلاثة أسابيع متتالية.

  • الصين تخفف قيود الرحلات الجوية الأجنبية
    إدارة ترامب منعت طائرات نقل الركاب الصينية من السفر إلى الولايات المتحدة

قالت الصين اليوم الخميس إنها ستسمح لمزيد من الناقلات الجوية الأجنبية بتسيير رحلات إليها، وذلك بعد قليل من منع واشنطن شركات الطيران الصينية من تسيير رحلات إلى الولايات المتحدة بسبب القيود الصينية على نظيراتها الأميركية.

وقالت إدارة الطيران المدني الصينية في بيان إن "شركات الطيران الأجنبية المؤهلة الممنوعة حالياً من تسيير رحلات إلى الصين سيسمح لها برحلة أسبوعياً إلى مدينة من اختيارها بدءاً من الثامن من حزيران/ يونيو الجاري.

ولكل من هونج كونج ومكاو سلطات طيران خاصة بها، وتحددان قواعدهما برغم أنهما جزء من الصين.

ومنعت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب طائرات نقل الركاب الصينية من السفر إلى الولايات المتحدة اعتباراً من 16 حزيران/ يونيو، وذلك للضغط على بكين للسماح للشركات الأميركية باستئناف الرحلات إليها.

وكانت إدارة الطيران المدني الصينية قد قالت في أواخر شهر آذار/مارس الماضي إنه يمكن لشركات الطيران الصينية مواصلة تسيير رحلة ركاب واحدة أسبوعياً على مسار واحد لأي بلد، ولا يجوز لأي شركة تسيير رحلات أكثر مما كانت عليه في 12 من الشهر نفسه. غير أنه نظراً لأن شركات الطيران الأميركية كانت قد أوقفت كل رحلاتها بحلول 12 آذار/مارس، فهي لم تتمكن من استئناف الرحلات إلى الصين.

وقالت إدارة الطيران المدني الصينية إنه سيُسمح لجميع الشركات بزيادة عدد الرحلات الدولية المرتبطة بالصين إلى اثنتين أسبوعياً إذا لم تظهر أي حالات إصابة بمرض كورونا "كوفيد-19" بين ركابها القادمين إلى الصين على مدى ثلاثة أسابيع متتالية.