إردوغان: قررنا التنقيب عن النفط قبالة سواحل ليبيا

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يؤكد أنه اتفق مع رئيس حكومة الوفاق الليبية، على متابعة وتطوير البحث والتنقيب على الموارد الطبيعية قبالة السواحل الليبية.

  • إردوغان: قررنا التنقيب عن النفط قبالة سواحل ليبيا
    الرئيس التركي: نهدف لتطوير التعاون القائم مع ليبيا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، أنه اتفق مع رئيس حكومة "الوفاق" الليبية فايز السراج، على تطوير "تعاون بحري جديد شرق المتوسط".

ونقلت وكالة "الأناضول" عن إردوغان قوله إن "قررنا أن نقوم بعمليات التنقيب عن النفط قبالة سواحل ليبيا". 

وتابع إردوغان: "نهدف لتطوير التعاون القائم مع ليبيا، حول الاستفادة من الموارد الطبيعية في شرق المتوسط، بما في ذلك عمليات البحث والتنقيب".

وجدد الرئيس التركي دعوته "من أجل منع محاولات البيع غير القانوني، لنفط الشعب الليبي على يد الانقلابي خليفة حفتر".

والتقى إردوغان السراج، اليوم الخميس في أنقرة، وذلك بعد استعادة قوات حكومته السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل، من قوات حفتر.

وأكد إردوغان عقب الاجتماع أن تركيا "ستستمر في دعم حكومة الوفاق، ولن تترك الليبيين بيد الانقلابيين"، مضيفاً أن هذا الدعم سيستمر لحكومة الوفاق في "جميع المجالات وندعم مبادرات دولية لإحلال السلام في ليبيا".

وكانت حكومة السراج في طرابلس، قد وقعت اتفاقاً مع تركيا في تشرين الثاني/نوفمبر 2019، لإقامة منطقة اقتصادية خالصة، من الساحل التركي الجنوبي على المتوسط إلى سواحل شمال شرق ليبيا.

وأثار ذلك غضباً دولياً واسعاً، خاصة من قبرص واليونان والاتحاد الأوروبي، بسبب الاتفاق الذي يصفونه بــ"المخالف للقانون الدولي".