بايدن: 10 إلى 15% من الأميركيين ليسوا أشخاصاً جيدين

نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن، يقول إن هناك نحو 10 إلى 15% من الأميركيين "ليسوا أشخاصاً جيدين"، و"فوكس نيوز" تقول إن الجهة المقصودة بكلام بايدن غير واضحة.

  • بايدن: 10 إلى 15% من الأميركيين ليسوا أشخاصاً جيدين
    بايدن: الغالبية العظمى من الناس تستحق الثقة

قال نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن، إن هناك نحو 10 إلى 15% من الأميركيين "ليسوا أشخاصاً جيدين بالحد الكافي".

كلام بايدن، وهو المرشح الأوفر حظاً عن الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأميركية المقبلة، جاء خلال اجتماع عبر الإنترنت مع أنصاره قائلاً إن "هناك على الأرجح 10-15 في المائة من المواطنين الأميركيين ليسوا جيدين جداً، ولكن نحن لسنا من ضمنهم"، مشدداً على أن "الغالبية العظمى من الناس تستحق الثقة".

وذكرت قناة "فوكس نيوز"، أن بايدن وجّه سهام الانتقاد إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مشيراً إلى أنه "يساعد بتصرفاته في تفريق الأميركيين"، مضيفاً أنه "في مثل هذه الظروف، تستيقظ عادة في نفوس البشر، أسوأ الصفات الموجودة لديهم".

وأشارت القناة الأميركية إلى أنه "ليس من الواضح بالضبط من الذي قصده بايدن، وهل كان يشير بذلك إلى أنصار ترامب".

وتشهد عشرات المدن الأميركية موجة احتجاجات عنيفة تنديداً بقتل صاحب البشرة السمراء جورج فلويد (46 عاماً)، والذي قضى اختناقاً الأسبوع الماضي في مينيابوليس بولاية مينيسوتا (شمال)، بعدما ضغط شرطي بركبته على عنقه حتى الموت بعدما اعتقله مع زملائه وكبّلوا يديه إلى الخلف وثبّتوه أرضاً.

وفي تعليقها على ما يجري في الولايات المتحدة، وصفت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مقتل فلويد بـأنه "حدث فظيع للغاية"، داعية الأميركيين إلى المصالحة.