نحو 50 ألف مصلٍّ يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى

خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد سليم في خطبة الجمعة، يؤكد أن القدس ستبقى إسلامية وهي حق لجميع المسلمين، ويشير إلى أن "حقنا في القدس والأقصى محفوظ لنا ديناً وعقلاً وتاريخاً".

  • نحو 50 ألف مصلٍّ يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى
    دائرة الأوقاف: سلطات الاحتلال شددت من إجراءاتها العسكرية في البلدة القديمة وعلى بوابات "الأقصى"

أدى نحو 50 ألف مصلٍّ، صلاة اليوم الجمعة، في المسجد الأقصى المبارك، للمرة الأولى بعد إغلاق دام 70 يوماً، في ظل انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في بيان إن سلطات الاحتلال شددت من إجراءاتها العسكرية في البلدة القديمة وعلى بوابات "الأقصى"، ونشرت عناصر من جنودها وشرطتها.

وقال خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد سليم، في خطبة الجمعة، إن القدس ستبقى إسلامية وهي حق لجميع المسلمين.

وأضاف أن "حقنا في القدس والأقصى محفوظ لنا دينا وعقلا وتاريخا، وسيادتها هي لعباد الله المسلمين، الذين هم أهل لها لا يشاركهم فيها أحد، وسيادة المسلمين على الأقصى والقدس هي سبب تشريفهم بالدين والدنيا".

وفي منطقة خربة أبو العلا ببلدة حارس، شمال سلفيت، أدى مئات المواطنين صلاة الجمعة.

وشاركت عدة فعاليات، ومجالس بلدية ومحلية، ورئيس هيئة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف، وشخصيات دينية ووطنية، وأهالي البلدة في الفعالية التي دعت إليها حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

وفي  مدينة الخليل أصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

واندلعت مواجهات  في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، أطلق خلالها جنود الاحتلال الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.