قوس: الاعتقالات تضاعفت بعد الإعلان عن نقل السفارة الأميركية إلى القدس

رئيس لجنة أسرى مدينة القدس أمجد أبو عصب يلفت إلى أنه منذ بداية العام زاد عدد المعتقلين المقدسيين عن 800 معتقل منهم كبار السن والمرضى والنساء.

  • قوس: الاعتقالات تضاعفت بعد الإعلان عن نقل السفارة الأميركية إلى القدس
    رئيس نادي الأسير في القدس المحتلة ناصر قوس

قال رئيس نادي الأسير في القدس ناصر قوس، الذي سلمته سلطات الاحتلال يوم أمس الأحد، قراراً بالإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى، إن الاعتقالات التعسفية التي تنفذها سلطات الاحتلال، تضاعفت بعد إعلان ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس، فأصبحت "إسرائيل" لا تفرّق بين مواطن وآخر، وتضرب كافة المواثيق الدولية بعرض الحائط. 

وقال قوس للميادين نت إنه تم إبعاد 20 شخصاً عن الأقصى لمدد تتراوح بين 5 و6 أشهر. وأضاف: بأن قوات الاحتلال اعتقلت اليوم من الصباح حوالى 35 مواطناً من القدس.

وأشار إلى أن سلطات الاحتلال "لا تراعي الوضع الصحي للفلسطينيين، وتواصل استهداف الحركة الوطنية في القدس من أجل تفريغها من النشطاء، وإبعادهم عن كل هذه النشاطات، بهدف إرضاء المجتمع الإسرائيلي المتطرف، ولكن سنظل ندافع عن حقوقنا المشروعة للحفاظ عليها".

  • قوس: الاعتقالات تضاعفت بعد الإعلان عن نقل السفارة الأميركية إلى القدس
    رئيس لجنة أسرى مدينة القدس الناشط أمجد أبو عصب

وفي السياق نفسه، أكد رئيس لجنة أسرى مدينة القدس الناشط أمجد أبو عصب أن تعامل شرطة الاحتلال مع المعتقلين المقدسيين فجر الإثنين كان في غاية الإجرام والعنصرية والاستهتار بكل قيم الإنسانية.

وقال أبو عصب بعد الإفراج عنه: "كان سلوك ضباط المخابرات في غرفة 4 في المسكوبية في غاية الكره والانتقام والتهديد والسب والشتم، وتجريم أي علاقة من قبل المقدسيين مع السلطة الفلسطينية، أو المسؤولين في القدس، فالشروط التي تم وضعها تدلل على مدى توجه الاحتلال في قمع المقدسيين حتى في علاقتهم ووظائفهم، فقد تجاوز الظلم المدى، وأصبح الإنسان المقدسي في مربع الانتقام اليومي".

وأشار أبو عصب "منذ بداية العام زاد عدد المعتقلين المقدسيين عن 800 معتقل منهم كبار السن والمرضى والنساء، وخلال عمليات الاقتحام تعمد أفراد الوحدات الخاصة سرقة الممتلكات وتخريبها بحجة التفتيش، فالخراب كان عنوان الاقتحام لمنازل المقدسيين".

ويبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال، قرابة 4700 أسير، منهم 39 أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال أكثر من 180 طفلاً، والإداريين ما يقارب 400، وبلغت أوامر الاعتقال الإداري الصادرة 62 أمراً.